المحتوى الرئيسى

مهرجان تكريمي لأهالي الأسرى والشهداء في جامعة القدس المفتوحة

05/07 19:18

رام الله-دنيا الوطن-سامر تيمأقام مجلس اتحاد الطلبة وحركة الشبيبة الطلابية في جامعة القدس المفتوحة برعاية محافظ رام الله والبيرة د. ليلى غنام، اليوم مهرجانا تكريميا لأسرى الجامعة وشهداءها بالإضافة إلى معرض للكتاب افتتحته غنام  بحضور د.رسلان محمد مدير منطقة رام الله والبيرة التعليمية و عميد شؤون الطلبة د.محمد شاهين بالإضافة إلى المئات من الطلبة وطواقم التدريس. ونقلت غنام خلال كلمتها تحيات فخامة الرئيس محمود عباس ابو مازن لأبناء الجامعة وإدارتها، مؤكدة أن سيادته يوليها اهتماما خاصا كونها جامعة منظمة التحرير الفلسطينية، مبينة أن تطورات عديدة في طريقها للجامعة وعلى رأسها البدء بتقديم برنامج الماجستير.  وأكدت غنام أن سيادته يهتم ويتابع أدق التفاصيل المتعلقة بجموع الطلبة وقطاع الشباب رغم انشغاله في تجييش الرأي العام العالمي لصالح القضية الفلسطينية، مشيرة إلى اجتماعه مع مجالس اتحاد الطلبة لمناقشة همومهم والاستماع لأبرز احتياجاتهم. وقالت أن شعبنا بأكمله ينحني اجلالا واكبارا لشهداءنا وأسرانا القابعين خلف باستيلات الإحتلال الحاقدة، مؤكدة أن قيادتنا الشرعية لن يهدأ لها بال حتى يتحقق حلم كافة الفلسطينيين بإقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشريف وتبييض كافة السجون، لينعم أسرانا بالحرية التي كفلتها كافة المعاهدات الدولية. وأبرقت غنام بتحيات العز والإفتخار لأمهات الأسرى القابضات على الجمر، مشيرة إلى ما يتعرض له أسرانا من بطش وإجرام متواصل ومتصاعد خصوصا في سجون ايشل وعسقلان والنقب، مطالبة بوقف فوري لانتهاكات إسرائيل المتواصلة لحقوق الإنسان وضربها بعرض الحائط كافة قوانين ومعاهدات الشرعية الدولية. وشددت على أن سيادة الرئيس أبو مازن تعالى على الجراح سعيا لإنهاء الإنقسام كخطوة على طريق انهاء الاحتلال وصولا إلى استحقاقات شعبنا وطموحاته باسترجاع حقوقه المسلوبه. من جانبه اعتبر مدير منطقة رام الله والبيرة التعليمية د.رسلان محمد  أن المصالحة حدث عظيم، مشيرا إلى ضرورة تعزيزها وحمايتها لما لها من أثر على القضية والشعب الفلسطيني. وأكد أن هذا المهرجان يجمع بين فعاليات يوم الأسير وذكرى استشهاد ابو جهاد ويعبر عن تمسك شبابنا بالثوابت وإرث الشهداء والقادة على طريق انهاء معاناة شعبنا وأسرانا. وألقت الطفلة نغم علي البيطار قصيدة مؤثرة عبرت خلالها عن اشتياق الأبناء لآبائهم وأمهاتهم القابعون خلف زنازين الإحتلال، والقى ممثل مجلس الطلبة علي النعسان كلمة حماسية جدد فيها بيعة الشباب الفلسطيني للقيادة الشرعية ممثلة بسيادة الرئيس ابو مازن، داعيا لعمل متواصل وفعال لانهاء عذابات الأسرى.. وقال محمد معلا في كلمة نيابة عن أسرى الجامعة المحررين أن عذابات الأسرى تشكل سياجا حاميا لشمس الحرية والاستقلال مطالبا بالعمل الجاد والفعال سعيا لتحقيق حريتهم والتخفيف من معاناتهم ومعاناة أسرهم. وفي نهاية المهرجان سلمت د.غنام دروعا تكريمية لأسر أسرى الجامعة وشهدائها بالإضافة إلى الأسرى المحررين، فيما قدم مجلس اتحاد الطلبة وحركة الشبيبة الطلابية درعا لعطوفتها تقديرا لعطائها وتفانيها المتواصلين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل