المحتوى الرئيسى

«عمرو عسل» أمام المحكمة: منح تراخيص الحديد لـ«أحمد عز» صدر بقرار جمهوري

05/07 18:11

أكد عمرو عسل، رئيس هيئة التنمية الصناعية السابق، في جلسة محاكمته، وأحمد عز، أمين التنظيم السابق بالحزب الوطني، والمهندس رشيد محمد رشيد، وزير التجارة والصناعة الأسبق، السبت، أن منح الرخصتين لشركات «أحمد عز» كان بقرار  جمهوري، وأنه لا دخل  له بهذا القرار، فيما نفى «عز» تسببه في  إهدار المال  العام،  أو رفع سعر الحديد. وشهدت الجلسة مشادات كلامية بين الدفاع، والمدعين بالحق المدني، والشهود حتى أن القاضي، صرح ثلاث مرات خلال الجلسة  بالحصول على صور محضر الجلسة لتقديم بلاغ للنائب  العام بالسب  والقذف. بدات الجلسة فى  الحادية عشر والنصف  صباحا عندما دخل  المتهمان الحاضرين «أحمد عز، وعمرو عسل»، إلى قفص  الاتهام تحت حراسة حسن زيور رئيس  المباحث،  والعميد فرحات السبكي، وطلب المدعين بالحق  المدني زيادة تهمة الإضرار بالاقتصاد القومي ضد المتهمين. وقال  مدير الشؤون القانونية سابقا  فى شركة «عز الدخيلة»،  إنه اكتشف وقائع فساد فى الشركة متهماً فيها أحمد عز، مشيراً إلى أنه قدم المستندات إلى مباحث الأموال العامة في الإسكندرية عام 2004، وفوجئ بأنه تم حفظها بعد 5 أعوام دون الاستماع إلى أقواله مما دفعه إلى تقديم أخرى إلى مباحث الأموال العامة في القاهرة، التي أحالتها إلى نيابة الأموال العامة، ولازالت الجلسة مستمرة حتى الآن.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل