المحتوى الرئيسى

البعثة المصرية بأذربيجان تطالب بالتحقيق مع مدير"الثقافى المصرى"

05/07 18:05

طالب أعضاء البعثة العلمية المصرية المعتصمين داخل المركز الثقافى المصرى بباكو، بالتحقيق فى الشكوى المقدمة منهم لوزارة التعليم العالى، ضد الدكتور عادل درويش رئيس المركز بتاريخ 30/12/2010. وقال 23 دارسا معتصما رداً على ما ذكره الدكتور عادل درويش رئيس المركز الثقافى المصرى بباكو فى رده على ما نشره اليوم السابع بشأن الاعتصام: "مطالبنا تتلخص فى مثول سيادته للتحقيق فى ما تضمنته شكوانا من بنود، وأنه ذكر أننا معتصمون من أجل بدلات أو مد أو زيادة فى المرتبات، وهذا ما لم نتطرق إليه من قريب أو بعيد". أما ما ذكره عن إرباك المعتصمين لعمل المركز الثقافى والإضرار بصورة مصر أمام المترددين على المركز، قال المعتصمون "إننا لفى غاية الأسف أن نعلن أنه لا يوجد مترددون على المركز إلا القليل جداً، فقد ضغف تفاعل المجتمع الأذربيجى مع المركز الثقافى الذى كان منارة للثقافة والحضارة وصاحب رسالة ملموسة، أخذت فى الاضمحلال تدريجيا". أما بالنسبة لإرباك عمل المركز فقالوا:" كنا وما زلنا نموذجاً مشرفاً للباحث المصرى الذى يظهر مطالبته بحقوقه بصورة حضارية فنحن ملتزمون بالزى الرسمى أثناء فترات العمل الرسمية، ونؤكد على أن غالبية المعتصمين موجودون بقاعة للاجتماعات ليس بها أى عمل إدارى ولا حتى نشاط للمترددين، وسيادته سيترك المركز ويرحل يوما ما، أما نحن فالعلاقة بيننا وبين المركز باقية ولا تنتهى بتجدد الدارسين، فهذا مركزنا نحن وصفة الدارسين لا تنتفى عن المركز، أما مدير المركز فهو فرد ترسله الدولة لرعاية مصالح الدارسين". وبخصوص الزملاء الذين تأخروا عن القيام بالمهمة العلمية قالوا، إن لديهم برنامجا دراسيا فى الدراسات العليا، والجامعات لا تسمح لهم بالسفر إلا بعد استكمال هذا البرنامج، ولم ينته هذا البرنامج بعد، وهذا يدل على أن معرفته بالبرنامج الدراسى لأعضاء البعثة العلمية ومشاكلهم الدراسية محدودة، رغم مسئوليته الأساسية عن متابعة وتذليل الصعاب للدراسين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل