المحتوى الرئيسى

السلطات الافغانية تعرض لقطات لاطفال انتحاريين تم تجنيدهم

05/07 16:05

كابول (رويترز) - عرضت السلطات الافغانية لقطات لاربعة أطفال أفغان يوم السبت قالت انه تم تجنيدهم في منازل في باكستان المجاورة ليكونوا انتحاريين واعتقلوا أثناء عبورهم الحدود في مهمة لمهاجمة قوات أجنبية. وكان الاربعة -وتقل أعمارهم جميعا عن 13 عاما- يتبادلون الابتسامات عند اقتيادهم فوق مسرح أمام كاميرات التلفزيون ليحكوا كيف أجبرهم زعماء مقاتلون على أن يصبحوا مهاجمين انتحاريين. وقال فاضل رحمن وهو أحد الصبية ويبلغ من العمر 13 عاما "قيل لنا أن نذهب ونشن هجوما انتحاريا في اقليم لوجار. وقيل لي أن أضغط زر التفجير وقالوا ان الكفار سيقتلون وأنتم ستعيشون." واستخدام انتحاريين من الاطفال والنساء في أفغانستان نادر نسبيا. وكان انتحاري يبلغ من العمر 12 عاما ويرتدي سترة ناسفة فجر نفسه في سوق بمنطقة بارمال باقليم بكتيكا يوم الاحد بعد بدء "هجوم الربيع" مما أسفر عن مقتل أربعة مدنيين واصابة 12. وأدان الرئيس الافغاني حامد كرزاي الهجوم وقال ان تجنيد الاطفال الذين لا يدركون الفرق بين الصواب والخطأ "غير انساني ويتنافى مع كل المباديء الاسلامية." ولم يتضح ماذا سيحدث مع الاطفال لكن السلطات الافغانية ستحتجزهم لحين صدور قرار بشأنهم. وأعلنت حركة طالبان الاسبوع الماضي بدء هجوم الربيع على قوات الامن الافغانية والقوات الغربية التي يتوقع أن ترحل عن أفغانستان بحلول نهاية عام 2014 .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل