المحتوى الرئيسى

تأجيل محاكمة مدير أمن الشرقية و7من الضباط بتهمة قتل المتظاهرين إلى جلسة 9 يونيو

05/07 14:37

قررت محكمة جنايات الزقازيق، برئاسة المستشار عادل عبد المحسن، وعضوية المستشارين صابر غلاب، وعبد المنصف إسماعيل، تأجيل محاكمة مدير أمن الشرقية، اللواء حسين أبو شناق، وسبعة من ضباط الشرطة إلى التاسع من يونيو القادم، وذلك بتهم القتل والشروع في قتل المتظاهرين وإصابتهم، والتحريض والمساعدة على ذلك، في الأحداث التي شهدتها مصر يوم 28 يناير الماضي. تم التأجيل استجابة لطلب الدفاع، ولعرض المصابين على الطب الشرعي. وتظاهر العشرات من أنصار قيادات وأفراد الشرطة،  أمام المحكمة الاقتصادية بمدينة العاشر من رمضان، والتي نقلت إليها المحاكمة بدلاً من محكمة جنايات الزقازيق، لدواعي أمنية، وخوفاً من غضب جموع المواطنين، ورددوا هتافات بوقف محاكمة أفراد الشرطة كي يعودوا إلى  العمل لحفظ  أمن المواطنين، مما استفز أهالي المجني عليهم، فاشتبكوا معهم، وتم الفصل بينهم والتفريق والسيطرة على الموقف من قوات الأمن. كان المستشار أبو النصر عثمان، المحامي العام الأول لنيابات استئناف المنصورة، قد  أحال كلاً من اللواء حسين أبو شناق، مدير أمن الشرقية، والعميد محمد فوزي سعدون، وكيل منطقة شرق الدلتا للأمن المركزي، والنقيب شريف محمد مكاوي، معاون مباحث شرطة منيا القمح، والنقيب محمد عبد الرحيم، رئيس مباحث شرطة أبو كبير، والمقدم محمد راغب مفتاح، بشرطة مركز فاقوس، وسعيد أحمد فودة،  أمين شرطة بمنيا القمح، وشريف غنيم،  أمين شرطة بمنيا القمح، ووجهت لهم النيابة تهم قتل عبد الله محمد عراقي (16 عاما)، ومحمد محمود المنشاوي (25 عاما)، وشريف عبد الباقي عبد المعبود (17 عاما)، وأحمد خليل (14 عاما)، ووائل محمد فتحي (27 عاما) بمنيا القمح، والزقازيق، وقسم ثاني العاشر، والشروع في قتل وإصابة عدد كبير من المتظاهرين والتحريض والمساعدة على ذلك حال قيام المجني عليهم بالتظاهر السلمي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل