المحتوى الرئيسى

الأمم المتحدة تطالب واشنطن بكشف ملابسات اغتيال بن لادن

05/07 13:44

وقال خبيران أمميان بحقوق الإنسان هما كريستوف هينز مقرر الأمم المتحدة الخاص المعني بحالات الإعدام الخارجة عن نطاق القضاء ومارتن شينين المقرر الخاص المعني بحماية حقوق الإنسان أثناء مكافحة الإرهاب‏'‏ إنهما يدرسان حاليا ما إذا كان استخدام القوة القاتلة ضد بن لادن يتفق مع المعايير الدولية لقانون حقوق الإنسان‏'.‏ وأضاف الخبيران أنه سيكون من المهم معرفة ما إذا كان التخطيط للعملية التي نفذتها قوات خاصة أمريكية قد سمح بمحاولة القبض علي بن لادن‏.‏ وأشار هينز إلي أنه علي الرغم من أن استخدام القوة المميتة قد يكون مسموحا به بهدف حماية حياة شخص‏,‏ إلا أنه يجب التعامل مع الإرهابيين والمجرمين بشكل قانوني وذلك من خلال الاعتقال والإدانة والمحاكمة‏,‏ قائلا‏'‏ أشعر بالقلق إزاء ماحدث‏,‏ حيث من الممكن أن يصبح سابقة لبلدان أخري وأن تقرر هذه البلدان في حال واجهت كارثة أن تحلها باستخدام القوة وعدم اتباع العمليات القانونية العادية‏'.‏ ومن جانبه‏,‏ قال نائب المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة فرحان حق‏'‏ إنه من الصعب حاليا التعليق علي ملابسات ماحدث بشأن مقتل أسامة بن لادن بسبب التناقض الهائل في الروايات الأمريكية حول ملابسات الحادث‏'.‏ وأعلن البيت الابيض أمس أن الحكومة الامريكية تظل علي‏'‏ درجة عالية من اليقظة‏'‏ تحسبا لأي محاولة من تنظيم القاعدة للثأر لمقتل زعيمه بن لادن علي يد قوات امريكية خاصة في باكستان‏.‏ وقال جاي كارني السكرتير الصحفي للبيت الابيض إن دعوة القاعدة للثأر تظهر كذلك اعترافها بموت بن لادن وهو ما كان احد العوامل في قرار الرئيس باراك اوباما بعدم نشر صور جثة زعيم التنظيم‏.‏ وأضاف للصحفيين المسافرين مع اوباما علي متن الطائرة الرئاسية‏'‏ سنظل في منتهي اليقظة‏...‏نحن علي دراية كبيرة بإمكانية نشاط‏(‏ للقاعدة‏)‏ ونحن علي درجة عالية من اليقظة في هذا الشأن من هذا المنطلق‏.'‏ وقال تنظيم القاعدة في بيان نشر علي الانترنت إن‏'‏ دماء الشيخ المجاهد أسامة بن لادن رحمه الله أثقل وأغلي عندنا وعند كل مسلم من أن تذهب سدي‏.'‏ وجاء في البيان أن تلك الدماء‏'‏ ستبقي بإذن الله تعالي لعنة تطارد الأمريكان وعملاءهم وتلاحقهم خارج وداخل بلادهم‏.'‏ ومن بين اسباب قرار اوباما عدم نشر صورة جثة بن لادن إنه لم تكن هناك حاجة اليها لاقناع العالم بأنه قتل‏.‏ كما خشي اوباما الذي يقوم بزيارة افراد القوة الخاصة التي شاركت في الغارة لقتل بن لادن من احتمال أن تستغل الصور البشعة للترويج للعنف ضد الامريكيين‏.‏ وأكد تنظيم القاعدة‏'‏ استشهاد‏'‏ زعيمه أسامة بن لادن في رسالة بثتها مواقع علي الإنترنت وتوعد فيها بالانتقام من الولايات المتحدة وحلفائها والمضي‏'‏ علي طريق الجهاد‏'.‏ وتابعت القاعدة في بيان نشرته منتديات إسلامية‏'‏ فهنيئا لأمة الإسلام باستشهاد ابنها البار أسامة‏.'‏ وقال التنظيم إنه سيذيع قريبا تسجيلا صوتيا ألقاه بن لادن قبل أسبوع من مقتله‏.‏ وجاء في البيان‏'‏ أبي الشيخ أن يرحل عن هذه الدنيا قبل أن يشارك أمته الإسلامية أفراحها بثوراتها التي انتفضت بها في وجه الظلم والظالمين وسجل لها رحمه الله كلمة صوتية قبل مقتله بأسبوع واحد ضمنها تهنئة ونصائح وتوجيهات سننشرها قريبا بإذن الله‏.'‏ وقالت إن دماء بن لادن‏'‏ ستبقي لعنة تطارد الأمريكان وعملاءهم وتلاحقهم خارج وداخل بلادهم‏..‏ وعما قريب لتنقلبن أفراحهم أحزانا ولتختلطن دماؤهم بدموعهم‏.'‏ وقال البيان‏'‏ إننا ندعو شعبنا المسلم في باكستان الذين قتل الشيخ أسامة علي أرضهم أن يهبوا ويثوروا لغسل هذا العار الذي ألحقه بهم شرذمة من الخونة واللصوص ممن باعوا كل شيء لأعداء الأمة واستخفوا بمشاعر هذا الشعب الكريم المجاهد وأن ينتفضوا انتفاضة قوية عامة لتطهير بلادهم من رجس الأمريكان الذين عاثوا فيها فسادا‏.'‏ وحذر بيان القاعدة أيضا الولايات المتحدة من المساس بجثمان بن لادن أو أي ممن قتلوا معه في العملية الأمريكية وحثها علي تسليم الجثامين إلي أهلها‏.‏ وقال‏'‏ إننا نحذر الأمريكان من أي مساس بجثمان الشيخ رحمه الله أو تعرض بمعاملة غير لائقة له أو لأي أحد من عائلته الكرام حيهم وقتيلهم وأن تسلم الجثامين إلي أهلها وإلا فإن أية إساءة ستفتح عليكم أبوابا مضاعفة من الشر لا تلومون معها إلا أنفسكم‏.'‏ في غضون ذلك‏,‏ تجمع عشرات من الرجال الاندونيسيين أمس للإعلان عن استعدادهم للتضحية بأرواحهم انتقاما لمقتل بن لادن‏.‏ وقالت الجماعة التي تطلق علي نفسها اسم‏'‏ القاعدة سولو‏'‏ انها ستركز هجماتها علي الولايات المتحدة ولكن لا يوجد مؤشر يدل علي قدرة الجماعة علي القيام بذلك او ما اذا كان ذلك مجرد تهديد‏.‏ وراقب العديد من رجال الشرطة التجمع الذي نظم بمدينة سولو في وسط جاوة ولكن لم يعتقل اي شخص‏.‏ وقال كويرول وهو رجل دين في القاعدة سولو وعضو في جبهة المدافعين عن الإسلام التي لها تاريخ من العنف شمل هجمات علي حانات وملاه ليلية ومكاتب مجلة بلاي بوي في اندونيسيا‏'‏ مئة شاب من سولو مستعدون للموت انتقاما لمقتل اسامة‏(‏ بن لادن‏).'‏ كما استنكرت الحكومة الماليزية أمس الجمعة إعلان الولايات المتحدة أنها قامت بدفن جثة بن لادن في البحر إثر قيامها باغتياله في باكستان‏,‏ معتبرة ذلك إهانة للأمة الإسلامية بأسرها‏.‏ وقال الوزير برئاسة مجلس الوزراء الماليزي جميل خير بهارون‏-‏ في تصريح له أمس نقلته وكالة الأنباء الماليزية‏(‏ برناما‏)-'‏ ليس من المعقول تحت أي ظرف كان دفن زعيم تنظيم القاعدة في البحر‏,‏ إذ يتعين احترام جثث الموتي بمقتضي الشريعة الإسلامية‏'.‏ من ناحية أخري‏,‏ فتح مسلحون مجهولون النار علي مسيرة حاشدة في مدينة كراتشي دعا الي تنظيمها حزب الجماعة الاسلامية وجماعات دينية أخري للاحتجاج علي الغارة الأمريكية في أبوت اباد التي قتل فيها زعيم تنظيم القاعدة‏.‏ وبدأ نشطاء الجماعات الدينية المسيرة بعد صلاة الجمعة‏,‏ وما لبثوا أن تعرضوا لهجوم من بعض المسلحين الذين فتحوا النار علي المسيرة وأشاعوا الذعر بين المشاركين‏,‏ وقام رجال الشرطة المنتشرون في المكان بتطويق المسيرة لتأمين المشاركين‏.‏ كما لقي‏17‏ شخصا علي الأقل حتفهم وأصيب أربعة آخرون في هجوم صاروخي شنته طائرة أمريكية بدون طيار في قرية داتا خيل بمنطقة شمال وزيرستان القبلية بشمال غرب باكستان‏.‏ وذكرت قناة ايه ار واي التليفزيونية المحلية أن الطائرات الأمريكية أطلقت ست صواريخ علي مدرسة دينية وفندق وسيارة‏.‏  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل