المحتوى الرئيسى

حنان ترك: سأخذ حقي من أمن الدولة في الآخرة

05/07 11:36

على عكس ما توقعه الكثيرون، أبدت الفنانة المحجبة حنان ترك رفضها لمقاضاة جهاز مباحث أمن الدولة السابق بعد كشف النقاب عن قيامه بتلفيق قضية الدعارة لها في التسعينيات للتغطية على مجزرة الأقصر.ومن جانبها رفضت ترك التحدث عن نظام مبارك السابق كرها منها لمبدأ الشماتة، مؤكدة على أنها لن تتخذ أي إجراء رسمي على سبيل التعويض أو رد شرف من جهاز مباحث أمن الدولة.وقالت ترك: "لا أريد الحديث عن ظلم النظام (مبارك) السابق لي، فيكفي رجال هذا النظام ما هم فيه الآن، ولكنني أرى أن ما حدث نصرا لي ولكل من هو مثلي، وكما قال القرآن الكريم "إن ينصركم الله فلا غالب لكم" صدق الله العظيم، فأنا دائماً أنظر إلى نصف الكوب المملوء، وأعتقد أن نصر الله أفضل بكثير"وأوضحت ترك أنها لم تسعى يوما من الأيام لكشف حقيقة قضية الأداب التي لفقت لها وشوهت سمعتها قائلة: "لقد تركت الله يدافع عني لأنه من يدافع عن البشر أجمعين، ولذلك لم أفكر في محاولة إظهار ذلك، فعندما يُظلم أحد وينصره الله لا يتذكر أنه ظُلم، لأن حلاوة إظهار الحق تمحو أي شعور بالألم".وأضافت ترك: "لن أتخذ أي إجراء رسمي كنوع من رد الشرف أو التعويض، لن أفعل هذا في الدنيا، وأنتظر أن آخذ حقي في الآخرة ممن ظلمني، وأعتقد أن هذا أهم بكثير من أن أتخذ إجراءً رسمياً".عل صعيد الفن نفت حنان استشارتها لأى شيخ قبل عودتها للتمثيل بالحجاب، نافية الأخبار التي تداولتها الصحف مؤخرا حول عرضها لسيناريوهات أعمالها على شيوخ قبل البدء فيها.وعن رأيها في التمثيل بباروكة فوق الحجاب قالت ترك: "لا أوافق على ذلك، كما أن القرآن ليس فيه نص صريح ينص على استخدام الشعر المستعار، وأيضاً السنة النبوية ليس فيها أي حديث ينص على ذلك، أما بالنسبة إلى صابرين، فأنا متأكدة أنها لن تخطو هذه الخطوة، إلا إذا حصلت على فتوى قوية، وأنا إذا وجدت الفتوى التي تؤكد صحة هذا الكلام، فلا أمانع في استخدام الباروكة".وبخصوص اعتذارها عن عدم المشاركة في مسلسل "أسماء بنت أبي بكر" بررت ترك ذلك بضعفها في اللغة العربية الفصحى.وعن حقيقة ما يقال عن عودتها إلى زوجها السابق خالد خطَّاب، قالت حنان: "هذا غير صحيح، فخالد في أمريكا الآن، والأولاد معي بحكم دراستهم في مصر. ولكن الأولاد يذهبون إليه حوالي مرتين أو ثلاث مرات كل عام".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل