المحتوى الرئيسى

الاتحاد البحريني يسعى لتطبيق الاحتراف الإداري في 2012

05/06 21:07

المنامة - حسن علي يسعى الاتحاد البحريني لكرة القدم إلى تطبيق "الاحتراف الإداري"، من خلال عمل هيكل وظيفي لتفريغ كافة العاملين به تدريجياً، وذلك لتحقيق أعلى معدلات الجودة والكفاءة في العمل الإداري الرياضي، بما يتواكب مع التوجهات التي يتطلع إليها الاتحاد الدولي لكرة القدم ونظيره الآسيوي، اللذان يبذلان جهوداً كبيرة نحو تطبيق الاحتراف الإداري في مختلف الاتحادات الكروية. وقال نائب رئيس الاتحاد البحريني للشؤون المالية والإدارية أحمد النعيمي لـ"العربية.نت" إن مجلس إدارة الاتحاد يعمل بشكل جاد من أجل تفريغ اللجان العاملة، على أن يكون ذلك من خلال النظام الجزئي في البداية، ثم الكلي لاحقاً، والعمل على انتقاء الكوادر البشرية ذات القدرة والكفاءة العالية. وأضاف "نحن الآن بصدد إعداد الترتيبات اللازمة لتطبيق الاحتراف الإداري، عبر تخصيص الموازنة اللازمة، وإعداد الوصف الوظيفي لكل موظف، وتحديد المكافآت المالية". ومن المتوقع أن يبدأ تطبيق هذا النظام مطلع عام 2012، حيث يعتزم الاتحاد استقطاب كوادر إدارية جديدة ينتقيها بشكل جيد، مضيفا "سنبدأ بالاهتمام بلجنة المسابقات، ولجنة الإعلام والعلاقات العامة، ولجنة الحكام، فهذه اللجان ستحول إلى دوائر ستكون تابعة للأمانة العامة، وهي من أهم اللجان في الاتحاد، ونظراً لذلك سنبدأ بها". ورأى النعيمي أن الهدف من تطبيق نظام الاحتراف هو "القدرة على محاسبة الموظفين المقصرين، من أجل تحقيق نسبة كبيرة من الإنتاجية، بما يخدم مصلحة الكرة البحرينية"، موضحاً "أغلب أعضاء اللجان في الاتحاد يعملون بشكل تطوعي، ويكون ذلك على حساب وقتهم الخاص وابتعادهم عن أسرهم، وبالتالي لا يمكن محاسبتهم على أي تقصير، ولكن عندما يتقاضون أجوراً شهرية ويكونون متفرغين يمكن مراقبتهم ومحاسبتهم". وذكر النعيمي أن الاتحاد لم يحدد الميزانية المترتبة على إعداد هذا الهيكل الوظيفي، لكنه يعمل على وضع تصور كامل سيرفع للجنة الأولمبية البحرينية من أجل البت فيه، معرباً عن تمنياته بأن يتم تطبيق هذا التصور في الموعد المحدد ليشكل نقلة نوعية في عمل الاتحاد الذي يسعى دائماً لتطوير العمل الإداري في كافة أقسامه بما ينعكس بشكل إيجابي على كرة القدم البحرينية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل