المحتوى الرئيسى

سوريا: 21 قتيلاً على يد رجال الأمن في "جمعة التحدي"

05/06 19:46

عدد القراءات:8عدد التعليقات:0عدد الارسالات:0  سبق – الوكالات: فتحت قوات الأمن السورية نيران أسلحتها على متظاهرين في مدينتين سوريتين، فسقط نحو 21 قتيلاً على الأقل في الاحتجاجات التي عمّت البلاد، والتي أُطلِق عليها "جمعة التحدّي"، ونقلت الأنباء عن ناشطين سوريّين قولهم: إن 15 قُتِلوا في مدينة حمص، وقُتِل ستة في مدينة حماة.وأضافت أن الناشط والمعارض السوري البارز رائد سيف، والذي كان أحد أقوى الأصوات المنتقدة للحكومة السورية والرئيس بشار الأسد، قد اعتُقِل، وكذلك رجل دين معارض.ونُقِل عن مصدر كردي وًُصِف بأنه بارز، قوله: إن الآلاف تظاهروا في المناطق الكردية شرقي البلاد مطالبين بالحريات السياسية، وفي نفس الوقت الحفاظ على الوحدة الوطنية.وسبق أن خرج مئات المتظاهرين من جامعين في منطقة الميدان وسط دمشق. وهتف المتظاهرون الذين خرجوا من جامعي الحسن ومنجك، مطالبين بالحرية والديموقراطية، كما هتفوا قائلين: "عالجنة رايحين، شهداء بالملايين" إلا أن قوات الأمن السورية تدخّلت؛ لتفريقهم مستخدمة قنابل الغاز المسيلة للدموع.من جانب آخر، اتفقت دول الاتحاد الأوروبي على فرض عقوبات وتجميد أموال 13 مسؤولاً سوريّاً، ومنعهم من الحصول على تأشيرات دخول إليها، لكن الرئيس السوري لن يكون مشمولاً بها.وقال مسؤول في الاتحاد: إن الإجراءات تحتاج إلى موافقة كامل رؤساء حكومات دول الاتحاد، وعددها 27 دولة قبل الشروع بتطبيقها الأسبوع المقبل.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل