المحتوى الرئيسى

خطة أوروبية جديدة للتجارة تواجه انتقادات من الداخل

05/06 18:41

بروكسل (رويترز) - اقترح مفوض التجارة بالاتحاد الاوروبي ان يفتح الاتحاد ابوابه أمام مزيد من الواردات من البلدان النامية وهو ما أذكي مناقشة حامية بشأن الحماية التجارية وعلاقات الاتحاد مع شركاء تجاريين مثل باكستان.واقترح مكتب المفوض كاريل دي جوشت رفع حد الواردات في نظام الامتيازات المعمم للاتحاد الاوروبي وهو ما دفع عددا من مفوضي الاتحاد الى الاعتراض بشدة مشيرين الى ان ذلك قد يضر بصناعات المنسوجات والوقود الحيوي الاوروبية.وتتضمن مقترحات دي جوشت -التي من المقرر تقديمها رسميا يوم الثلاثاء- منح شروط تجارية تفضيلية للبلدان الفقيرة التي تشكل صادراتها الى الاتحاد الاوروبي اثنين بالمئة من اجمالي واردات الاتحاد في حين أن الحد اللازم حاليا هو واحد بالمئة.ومن شأنه هذا أن يسمح لباكستان واوكرانيا اللتين تتجاوز صادراتهما واحدا بالمئة من اجمالي واردات الاتحاد الاوروبي بالاستفادة من وضع الشريك التجاري الاكثر تفضيلا للاتحاد الاوروبي. وباكستان من كبار منتجي المنسوجات في حين أن كلا البلدين منتج للايثانول.وأظهرت وثيقة اطلعت عليها رويترز أن ممثلي عشر من الدول السبع والعشرين الاعضاء في المفوضية الاوروبية عارضوا الخطة قائلين انها قد تفيد باكستان وأوكرانيا بطريقة غير عادلة وتضر بصناعة المنسوجات وصناعات أخرى في البرتغال ودول أخرى.وأوضحت الوثيقة أن مسؤولين كبارا في قطاعات الزراعة والسوق الداخلية والسياسة الصناعية حذروا من أن صادرات باكستان واوكرانيا المتزايدة ستضر منتجين في الاتحاد الاوروبي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل