المحتوى الرئيسى

مساعد بابا الفاتيكان سابقا: لا تسمعوا للأفكار الخارجية لأنه فخ ينصب لكم

05/06 14:54

مروة مرسي - Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  حذر الدكتور إدريس توفيق المفكر البريطاني المسلم، ومساعد بابا الفاتيكان سابقا، أمس الخميس، المصريين من الانسياق وراء الأفكار القادمة من الخارج والتي تزرع الفتنة بين المصريين، قائلا: "لا تسمعوا لهم حتى لا تقعوا في الفخ الذين ينصبونه لكم، وذلك لأن مصر حاليا لن تأخذ أوامر من الخارج وستكون وحدها التي تصنع قرارها".جاء ذلك خلال الندوة التي نظمها فريق الإصلاح والتجديد "الدعوة السلفية" بكلية التجارة جامعة الإسكندرية، تحت عنوان "الإسلام هو الثورة الحقيقية"، بحضور الآلاف من الطلاب بالجامعة.وقال إدريس باللغة العربية جملة واحدة وسط الآلاف من الحضور، قائلا "كلنا إيد واحدة كلنا مع بعض"، ولا بد من الاتحاد حتى لا نصبح صفرا بلا قيمة، منوها إلى أن المصريين جميعا يشربون من نهر النيل ويتغذون على ثمار أرضها، وليس هناك تفرقة بين مسلم أو مسيحي قائلا: "فالإسلام لا يضر أحدا والمسلم يحترم كل الديانات. "لكم دينكم و لي ديني" فقد حان الوقت ليصمت كل من يتحدث عن الإسلام فهو مفجر الثورات".وتساءل إدريس عن الحرية التي يريدها الشباب المصري قائلا: "البلد التي أتيت منها بها أكثر من 1200 حاله إجهاض، و70% من حالات الطلاق في السنة الأولى منوها على أن هذه لا تعتبر حرية، واكد ادريس أن الثورة كان مدهشة بكل المقاييس معجزة لن تتكرر ولكن لابد من الاستفادة منها للوصول إلى الحرية قائلا: "الإسلام هو الحرية".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل