المحتوى الرئيسى

حزب رئيس وزراء البرتغال يتفوق في استطلاع للرأي ويتراجع في اخر

05/06 13:08

لشبونة (رويترز) - أظهر استطلاع للرأي نشر يوم الجمعة تفوق الاشتراكيين الذين ينتمون لحزب رئيس وزراء البرتغال جوزيه سوكراتس على حزب المعارضة الرئيسي وهو الحزب الديمقراطي الاجتماعي لكنهم جاءوا في المرتبة الثانية بعده بفارق بسيط في استطلاع اخر للرأي قبل شهر من اجراء انتخابات مبكرة. وأظهر استطلاع أجرته مؤسسة (يونيفرسيداد كاتوليكا) في الاسبوع الذي أعلنت فيه لشبونة بنود خطة انقاذ مالي من الاتحاد الاوروبي وصندوق النقد الدولي بقيمة 78 مليار يورو وأيدتها الاحزاب الثلاثة الرئيسية في البلاد زيادة نسبة تأييد الاشتراكيين الى 36 في المئة بعدما كانت 33 في المئة قبل شهر. وتراجعت نسبة تأييد الحزب الديمقراطي الاجتماعي الى 34 في المئة بعدما كانت 39 في المئة قبل شهر مما أكد اتجاها ظهر للمرة الاولى في مسح أجرته مؤسسة (ماركتست) يوم 21 ابريل نيسان. لكن استطلاعا اخر أجرته مؤسسة (يوروسونداجيم) أظهر أن الحزب الديمقراطي الاجتماعي مازال يتقدم بفارق ضئيل قدره 3.3 نقطة مئوية أي باختلاف بسيط عن تقدمه بواقع 3.6 نقطة في 22 ابريل. وأظهر الاستطلاع أن نسبة تأييد الاشتراكيين 32.5 في المئة مقابل 35.8 في المئة للحزب الديمقراطي الاجتماعي. ومن المقرر اجراء انتخابات برلمانية مبكرة في البرتغال في الخامس من يونيو حزيران بسبب استقالة سوكراتس في مارس اذار بعدما رفضت المعارضة اجراءات تقشف اتخذتها حكومته. وأدى سقوط الحكومة الى ارتفاع كبير في عائدات السندات وطلب سوكراتس خطة الانقاذ الدولي في السابع من ابريل. وقال مسؤولون في الاتحاد الاوروبي وصندوق النقد الدولي ان البرتغال وقعت الاتفاق يوم الخميس وستدخل بموجبه في حالة ركود لمدة عامين من غير المرجح أن تخرج منها قبل عام 2013 . وتصر الحكومة الانتقالية على أن تستند نصوص خطة الانقاذ المالي الى اجراءات التقشف التي اقترحتها ولا يوافق عليها الحزب الديمقراطي الاجتماعي وتقول ان اتفاق المساعدات أفضل بكثير للبلاد. وتنتهي فترة تولي الاشتراكيين للسلطة في 2013 . وأجرت مؤسسة (يوروسونداجيم) المسح على 2048 شخصا بين 28 ابريل والثالث من مايو وأجرت مؤسسة كاتوليكا المسح على 1370 شخصا بين 30 ابريل والاول من مايو.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل