المحتوى الرئيسى

«البرادعى» يطالب بتأجيل الانتخابات البرلمانية.. ويفضل النموذج الألماني لصياغة الدستور الجديد

05/06 18:39

طالب الدكتور محمد البرادعى، المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية المرشح المحتمل لانتخابات رئاسة الجمهورية، بتأجيل الانتخابات البرلمانية التى من المقرر إجراؤها فى سبتمبر المقبل، وقال فى تصريحات أدلى بها على هامش مؤتمر عقد، الخميس، بمدينة إستوريل البرتغالية إن الانتخابات البرلمانية لا ينبغى أن تجرى إلا بعد إعداد دستور ديمقراطى حقيقى فى البلاد، خلافاً لما هو مقرر فى مصر حتى الآن. وأضاف البرادعى أنه يفضل نموذج الدستور الألمانى حيث قال: «علينا أن نمنح أنفسنا فترة زمنية أكبر قبل إجراء الانتخابات، وأفضل أن نكون أعددنا دستوراً لبلادنا قبل إجراء هذه الانتخابات»، وتابع: «وفقاً للخطط القائمة الآن فمن المقرر أن يقوم البرلمان المقبل بترشيح لجنة لإعداد الدستور الجديد، إلا أنه يتعين وضع الدستور أولاً» مشيراً إلى أنه على المصريين أن يسعوا إلى صياغة دستور مشابه للدستور الألمانى، وأن القانون الأساسى فى ألمانيا يتضمن جميع الحقوق الأساسية مثل حرية الرأى وحرية التدين. وقال البرادعى: «إعداد دستور كهذا فى مصر سيحظى بترحيب الجميع، ولا يشعر أحد بالقلق من أن الدولة ستسير فى هذا الاتجاه أو ذاك». فى سياق متصل طالب أهالى قنا البرادعى بزيارة المحافظة للتعرف عليه ومناقشته فى خططه للترشح للرئاسة، وحسب البيان الذى أصدرته الحملة الانتخابية لترشيح البرادعى الجمعة، فقد تم توزيع 5 آلاف نسخة من منشور تعريفى فى ميدان «بالاس» بالمنيا وقرابة 200 نسخة من أسطوانة عليها فيديوهات خاصة بالبرادعى وحملت المنشورات عناوين «خدعوك فقالوا» و«اسمعنا وحكم عقلك» للرد على الاتهامات الموجهة للبرادعى. كما وزعت الحملة فى الإسكندرية 4 آلاف نسخة من بيان يستهدف التعريف بالدكتور محمد البرادعى تحت عنوان «لماذا نسانده» وتعرض البيان للموضوعات المثارة حول البرادعى منها ملفات العراق وإيران وبرنامجهما النووى وموقفه من المادة الثانية من الدستور، التى أكدت الورقة أنه يحترمها ويطالب بتفعيلها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل