المحتوى الرئيسى

بركان كرة اليد‏96‏ ينفجر في القلعة الحمراءرئيس قطاع الناشئين يكتب شهادة نهاية جيل من اللاعبين

05/06 00:00

ماهــر مقــلد للمرة الثانية علي التوالي وخلال شهر واحد يقتنص نادي الطيران لكرة اليد مواليد‏96‏ بطولتين من فريق الأهلي هما الكأس والقاهرة‏,‏ وبذلك يرتفع عدد البطولات التي خسرتها فرق قطاع الناشئين بالأهلي إلي44 بطولة من اجمالي45 بطولة خاضتها الفرق المختلفة خلال السنوات الثلاث الماضية ومنذ إسناد منصب رئيس قطاع الناشئين للكابتن أشرف الفار, وهو الأمر الذي أثار حالة من الغضب في النادي وإحباطا شديدا بين اللاعبين والذين يحملون المسئولية لمدير قطاع الناشئين الذي يتحكم في اختيارات المدربين وتشكيل الفريق وعدم منح الفرص لأبناء النادي الأكفاء والمبالغة في شراء ناشئين من أندية مختلفة وإحداث حالة من التوتر بين الأعضاء الرياضيين وأبناء النادي دون مبرر أو منطق لإحداث حالة من الانقسام. وبعد أن زادت الأمور عن حدها وسادت حالة من الإحباط بين اللاعبين الصغار دفعت البعض منهم إلي التفكير في ترك اللعبة نهائيا أو طلب الحصول علي استغناء من الأهلي أضطر أولياء الأمور إلي التقدم بشكوي رسمية لمجلس إدارة النادي الأهلي أمس تحمل توقيعات15 ولي أمر من فريق96, وحملت الشكوي صرخة مدوية في وجه التجاوزات المتكررة في قطاع الناشئين, وكمحاولة لمنع ضياع جيل كامل من أبناء النادي لاعبي كرة اليد, كما تم نقل وجهة النظر إلي الكابتن حسن حمدي رئيس النادي وإلي الكابتن محمود الخطيب نائب رئيس النادي وكل أعضاء مجلس الإدارة. فما يمر به قطاع الناشئين بنادي القرن في كرة اليد من ظروف أصبح أمرا لا يخفي علي احد لا إدارة النادي ومديره الكابتن محرم الراغب ولا مدير النشاط الرياضي الكابتن رءوف عبد القادر ولا رئيس جهاز كرة اليد الكابتن أحمد كمال حافظ, وبالتأكيد يعرف ما يحدث جيدا المهندس هشام سعيد عضو مجلس الإدارة والمشرف علي كرة اليد في النادي هناك اقتناع كامل لدي اللاعبين الصغار وأولياء الأمور الذين يتابعون المباريات والتدريبات بشكل منتظم بأن إدارة الأهلي منحت منصب رئيس قطاع الناشئين للكابتن أشرف الفار خدمة له ومجاملة علي حساب مصلحة كرة اليد وجيل كامل من اللاعبين فعلي مدي3 سنوات وهو يترأس الجهاز الفني ولم يحقق في جميع المراحل السنية سوي بطولة واحدة هي بطولة منطقة القاهرة وكل الفرق خارج المنافسة, علي الرغم من وجود لاعبين أكفاء في كل الفرق بل من أبرز اللاعبين علي مستوي الجمهورية, لكن حالة من العناد تسيطر علي الجهاز الفني تجعله لا يشرك إلا بعض اللاعبين المرضي عنهم واستبعاد جميع اللاعبين من أبناء النادي في المباريات باستثناء نجل مدير القطاع ولاعبين آخرين أولياء أمور الفريق تقدموا بشكوي جماعية منذ شهر تقريبا وقع عليها15 ولي أمر من أعضاء النادي وكان من الممكن أن يشارك فيها كل أولياء أمور الفريق, لكن لم يشأ أعضاء النادي وضع اللاعبين الرياضيين في الحرج مع الجهاز الفني الذي تعاقد معهم وتم استثناؤهم من الشكوي أولياء الأمور ترفعوا عن الصغائر فلم يتطرقوا من قريب أو بعيد لمجاملة المدير الفني لنجله اللاعب علي حساب مصلحة الفريق, ولم يتحدثوا عن ممارسات جهاز التدريب والذي يشرك لاعبين صغارا مصابين بعد إعطائهم حقنا مسكنة للمشاركة في المباريات ويتجاهل البديل الكفء تنفيذا للتعليمات, وهذا يحدث ويتكرر. أولياء الأمور في الشكوي لم يتوقفوا أمام عدم توفير وسيلة انتقال لنقل الفريق للعب المباريات في أندية الزهور والشمس والمعادي ونادي مدينة نصر والضغط علي الصغار وتحميلهم فوق طاقتهم بأن يذهبوا إلي المباريات علي نفقتهم الخاصة والحجة ان النادي الأهلي متعثر ماديا ولا يستطيع تدبير وسيلة انتقال للاعبين الصغار وتعريضهم للخطر, لم تتضمن المذكرة أن رئيس قطاع الناشئين اشتري6 لاعبين من أندية مختلفة في جميع المراكز وترك المركز الوحيد لنجله, وهو رئيس للقطاع منذ3 مواسم متتالية ولكنه يعتمد سياسة شراء الناشئين من الأندية الأخري وعدم منح أبناء الأهلي الفرصة وهو أمر متكرر. في المذكرة ذكر أولياء الأمور عبارة وحيدة علي استحياء وهي أنهم لا يثقوا في إدارة الكابتن أشرف الفار رئيس قطاع الناشئين. وبعد أن زادت الأمور لجأ البعض إلي الفيسبوك وعبروا عن كل ما في النفس من ضيق ونشر التجاوزات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل