المحتوى الرئيسى

> وقف بثينة كامل عن العمل في التليفزيون وسامي الشريف يتهم «ثوار ماسبيرو» بالسب والقذف

05/05 21:07

قرر سامي الشريف رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون إيقاف الإعلامية بثينة كامل عن عملها في قراءة نشرات الأخبار بالتليفزيون المصري، وذلك بعد المشاكل العديدة التي أثارتها مؤخرًا مع عدد من العاملين سواء داخل قطاع الأخبار أو قطاع الأمن، حيث تقدمت المخرجة غادة الفقي بشكوي إلي رئيس قطاع الأخبار إبراهيم الصياد ضد بثينة التي رفضت الامتثال لأوامرها أثناء دخولها استوديو نشرات الأخبار قبل بداية النشرة أمس الأول، حيث طلبت المخرجة من بثينة إخراج اللاب توب الخاص بها خارج الاستديو لكنها أصرت علي وضعه أمامها أثناء قراءة النشرة، وحدثت مشادة وتراشق بالألفاظ بينهما، وقام رئيس القطاع بتحويلهما إلي الشئون القانونية. كما حدثت مشكلة أخري مشابهة بين بثينة وأمن ماسبيرو عندما حاولوا منعها من إجراء حوار مع مراسل إحدي القنوات الإخبارية العربية أمام استوديو الأخبار بصفتها مرشحة لرئاسة الجمهورية. كما تقدم كل من سامي الشريف رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون ونبيل الطبلاوي رئيس قطاع الأمن وحمدي منير رئيس الهندسة الإذاعية بماسبيرو بعمل محاضر رسمية في قسم بولاق أبوالعلا ضد أربعة من ثوار ماسبيرو المعتصمين داخل المبني منذ حوالي شهرين اتهموهم فيه بالسب والقذف من خلال اللوحات المعلقة داخل مقر الاعتصام بالاتحاد حيث اتهموا كلاً من الإعلامية هالة فهمي وأحمد طاهر وشيماء سيد من قطاع الإنتاج بتحريض العاملين علي الاعتصام ومنعهم من استكمال أعمالهم ومنعهم كذلك من دخول الأسانسيرات، كما اتهموا 15 آخرين بالتضامن مع الأربعة وطالبوا بتوقيع قانون تجريم الاعتصامات الجديد عليهم، واستمعت نيابة بولاق أبوالعلا لأقوال المتهمين الثلاثة الأوائل في الاتهامات الموجهة إليهم، وقام وكيل النيابة بصرف باقي المتهمين إلي حين استكمال التحقيقات معهم يوم الأربعاء المقبل.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل