المحتوى الرئيسى

> السينمائيون انقسموا بين الاحتفاء بالتكريم والاعتراض علي شريف عرفة ومروان حامد

05/05 21:06

بدلا من الالتفاف حوله والتباهي بتكريم السينما المصرية في مهرجان «كان» العالمي وعرض فيلم «18 يوم» في إطار فعالياته، خرج عدد من السينمائيين للاعتراض علي مشاركة المخرجين شريف عرفة ومروان حامد ضمن صناع الفيلم لأنهما حسب المعترضين ينتميان للنظام السابق، وقاما بعمل الحملة الانتخابية للرئيس السابق «المخلوع» ولم يكتفوا بذلك بل أصدروا بيانًا علي الفيس بوك ويستعدون لإصدار بيان آخر وإرساله لإدارة المهرجان للتعبير عن رفضهم لاختيار الفيلم وفي مقابل هؤلاء هناك جانب آخر من السينمائيين يرفض مثل هذا الموقف لأنه. لا يصح لأنه ليس من المشرف أن نصدر للعالم صورة مصر بهذه الطريقة ويكفي أننا سيتم تكريمنا في مهرجان عالمي احتفاء بثورة 25 يناير ويجب أن نقف إلي جانب ونلتف حول هذا التكريم. المخرج خالد الحجر أحد المعترضين علي عرض «18 يوم» في «كان» وأحد الموقعين علي البيان أكد أن موقفه غير مبني علي محاكمة أحد بعينه عن موقفه قبل الثورة وبعدها ولكن الفكرة تكمن في سؤال من الذي وافق علي أن يكون هؤلاء العشرة مخرجين هم الذين يمثلون مصر لا يصح أن يقوم عشرة مخرجين أصحاب باختيار بعضهم للمشاركة في المهرجان بشكل غير علني، أخلاق المهنة تحتم عليهم أنهم يعلنون عن أفلامهم ليعطوا الفرصة لغيرهم أيضًا يقدمون أفلامهم والأحق بالعرض يأخذ فرصته لأن أفلامًا مصرية عن الثورة تشارك في كان لابد أن تكون أفلامًا مشرفة، لذا قررنا إرسال بيان إلي إدارة مهرجان كان نوضح خلاله أن ما حدث غير شرعي وأن هذا الفيلم لا يمثل مصر حتي يصبح موقفنا معلنًا للجميع هناك. أما المخرج محمد خان فقال أنه أول من لفت الأنظار إلي هذه المسألة ولكنه قام بالتراجع عن المشاركة في البيان وأكد خان بمجرد توقيعي علي البيان اتهمني البعض بأن هذا موقف شخصي مني تجاه صناع الأفلام وشعرت أن الموقف تضخم ووصفوني بالمنافق لأنني سبق وأن قدمت «أيام السادات» و«زوجة رجل مهم» رغم أن في أيام السادات الشكر للرئيس المخلوع جاء من الإنتاج و«زوجة رجل مهم» أوضحت خلاله استعمال وتجاوزات السلطة في مصر ولكني أري أن هذه الأفلام وصلت إلي «كان» بشكل غير قانوني وكان يجب أن نراها أولاً في مصر ونقيمها لنري إن كانت تصلح أم لا ولكن يسري نصر الله أعلن أن الأفلام شاركت في «كان» عن طريق مقابلته لشخص فرنسي في ميدان التحرير علي علاقة مع رئيس المهرجان فرشحه، أشعر أن هذه التصريحات تشبه «حواديت ألف ليلة وليلة» ولا تدخل عقلاً ولكني غير موافق علي ما يحدث بالمرة وهذا مجرد انتقاد لكن لن أحجر علي أحد. أما المخرج نادر جلال فهو أحد الرافضين للاعتراض جملة وتفصيلا وقال مهزلة أن يكون هناك مهرجان عالمي يكرمنا واحنا بنختلف مع بعض ونتبادل الاتهامات وعن طريق وصول الفيلم للمهرجان قال حتي لو كانت غير قانونية فالبلد كله لايزال به بعض الأخطاء لا يمكن أن ينصلح كل شيء في يوم وليلة وعبر عن رفضه للرأيين لأنه من المفترض أن نبدأ بداية جديدة وكل ما يهمني أن هناك مهرجانًا عالميا يسمي «كان» بيكرم السينما المصرية ونحن نلقي بالطين علي هذا التكريم بمعاركنا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل