المحتوى الرئيسى
alaan TV

> 22 دولة تناقش الأوضاع الليبية واتهامات للقذافي باستخدام أساليب الترويع الجماعي

05/05 21:01

اجتمعت مجموعة الاتصال حول ليبيا أمس في روما، لوضع آلية مساعدة مالية للمعارضة الليبية وشارك في الاجتماع الثاني لمجموعة الاتصال التي تشرف علي التدخل الدولي الجاري في ليبيا منذ 19 مارس، في روما 22 دولة و6 منظمات دولية منها الاتحاد الأوروبي والحلف الأطلسي ومنظمة المؤتمر الإسلامي و6 مراقبين بينهم الاتحاد الإفريقي والبنك الدولي. وسعي الاجتماع إلي تأكيد أن التدخل العسكري يهدف إلي التوصل إلي وقف لإطلاق النار ووضع آلية للمساعدة المالية لحركة التمرد، بحسب ما أعلن وزير الخارجية الإيطالي فرنكو فراتيني. وبعد قرار الحكومة الليبية تمديد المهلة التي حددتها لمتمردي مصراتة لتسليم أسلحتهم مقابل العفو، ضربت 20 قذيفة مخيم لاجئين قرب ميناء مصراتة ما أدي إلي مقتل خمسة نيجيريين «ثلاثة أطفال وامراتان». يأتي ذلك فيما كشفت مصادر عسكرية بريطانية أمس أن قوات الرئيس الليبي معمر القذافي تستخدم أساليب الترويع الجماعي لإجبار المعارضة الليبية علي الاستسلام والرضوخ. ونقلت صحيفة «الديلي تليجراف» البريطانية عن المصادر أن قوات القذافي تكثف هجماتها علي المدنيين بعد الخسارة الجسمية التي لحقت بقواته ودباباته ومدرعاته بسبب غارات الناتو. وأوضحت أن القوات تتخلي عن زيها العسكري وترتدي زيا آخر في محاولة للتمويه، والتغلغل في المناطق التي تسيطر عليها المعارضة، وأن هذه الأساليب تجرد النظام من مظاهر القوة ويقوض سلطته. ومن جانبها أكدت سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة سوزان رايس أن إحالة قرار مجلس الأمن رقم 1970 المرتبط بالوضع في ليبيا إلي المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية، هو أمر يعكس الأهمية التي يوليها المجتمع الدولي لضمان محاسبة المسئولين عن الهجمات الواسعة النطاق ضد الشعب الليبي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل