المحتوى الرئيسى
alaan TV

> احتكار الخردة يهدد الصناعات الهندسية بــ «السكتة القلبية»

05/05 21:01

هددت غرفات الصناعات المعدنية والهندسية بإغلاق المصانع التي تستخدم خردة النحاس كخام أساسي وتشريد 5 ملايين عامل في حالة عدم استجابة الحكومة لمطالبهم ووقف تصدير الخردة لحماية السوق المحلية مؤكدين أنهم سيعملون في مجال تجارة تصدير الخردة مما يترتب عليه موت هذه الصناعة بالسكتة القلبية. وشنت مصانع النحاس هجوما شديدا في الاجتماع الذي عقد مساء أمس الأول علي محتكري الخردة وتهريبها للخارج بالرغم من احتياج الصناعة حاليا من نقص المواد الخام مما دفع كثيرا من الصناع بعمل استغاثات لجميع الجهات المعنية لوقف نزيف الخسائر التي يتعرضون لها من وقف خطوط الإنتاج. وأكدوا أن أكبر الدول التي يتم التهريب إليها خام الخردة الصين وتركيا وإيطاليا بل لم يقتصر الأمر علي ذلك حيث إن هذه الدول لم تعتمد علي التجار المصريين ولكن يوجد تجار صينيون وأتراك يجوبون أنحاء مصر للعثور علي الخردة مما يمثل ذلك خطرا علي الصناعة المحلية.وأرجع المهندس علي حفظي نائب رئيس غرفة الصناعات المعدنية باتحاد الصناعات وجود نقص حاد في خردة النحاس بالأسواق وارتفاع أسعارها بشكل غير طبيعي إلي تهريب خردة النحاس للخارج بعد تزايد الطلب عليها نتيجة لارتفاع الأسعار والتي تخطت الـ6 آلاف دولار للطن مشيرا إلي أن صناعة المنتجات النحاسية في مصر عدا الكابلات تعتمد اعتمادا أساسيا علي تدوير خردة النحاس. كشف حفظي أن كثيرا من مصانع تشغيل النحاس تتوقف جزئيا مما نتج عنه خسائر فادحة بلغت حجمها لشركتين فقط 40 مليون جنيه موضحا أن هناك فرض رسم صادر علي خردة النحاس يبلغ 4500 جنيه للطن عندما كان يبلغ سعر طن الخردة محليا 8 آلاف دولار. أشار إلي أن الأزمة لن تكون في إصدار قرار يمنع تصدير الخردة حيث إنه بالرغم من وجود قرارات إلا أن ذلك لم يمنع عمليات التهريب مؤكدا ضرورة تشديد الرقابة علي المنافذ الجمركية حيث إن هناك وسائل وحيلاً للتصدير. يقول عبدالمجيد عبدالصبور عضو مجلس إدارة غرفة الصناعات المعدنية إن حجم استهلاكنا من الخردة سنويا 1200 طن سنويا مشيرا إلي أن مصر ليست دولة منتجة للخردة مطالبا بإصدار قرار عاجل بمنع تصدير الخردة مشيرا إلي أنه في حالة عدم الاستجابة لهذا المطلب الشرعي سيتم إغلاق المصانع وتشريد العمالة والبالغ عددها 5 ملايين عامل وبهذا يتم القضاء علي هذه الصناعة تماما. أما محمد السيد فيؤكد أنه بالفعل قام بتخفيض الطاقة الإنتاجية وتسريح عدد من العمال مؤكدا أن هناك حيتانًا لتصدير الخردة يستحوذون علي السوق لحساب مصالحهم الشخصية مشيرا إلي أنه سيقوم بتقديم مذكرة للنائب العام للمطالبة بمحاسبة هؤلاء المهربين. وطالب المهندس فرج الفرماوي رئيس شركة خلطات رويال بضرورة تشديد الرقابة علي المنافذ الجمركية وكذا تشديد الرقابة علي أسعار الخردة في السوق المحلية ومحاسبة التجارة في حالة الامتناع عن بيعها داخليا مؤكدا أن كل المنتجات التي يتم استيرادها من الصين غير صالحة للاستهلاك الآدمي وتسبب أمراضًا خطيرة. يقول المهندس راشد توكل نائب رئيس غرفة الصناعات المعدنية إننا نعاني من هذه المشكلة منذ عشرات السنين بالرغم من صدور قرارات بإلغاء التصدير تارة وفرض رسوم تارة أخري ومع ذلك التهريب مستمر محملا وزارة التجارة والصناعة المشكلة حيث إن ردود أفعالها بطيئة ولا تفعل شيئا إلي أن تفاقمت المشكلة. ويؤكد المهندس خليل قنديل رئيس غرفة الصناعات المعدنية أنه سيتم عمل لجنة مشكلة من غرفتي المعدنية والهندسة للقضاء علي هذه المشكلة عن طريق تدريب وتثقيف أمناء الجمارك لمعرفة الأساليب التهريبية للتجار والتي تتمثل في صهر الخردة وتشكيلها باعتبارها منتج نصف تصنيع. كما اقترح قنديل بضرورة تفتيش الكناتر بأكملها في المنافذ الجمركية لمنع تلاعب المصانع بالإضافة إلي عمل قائمة سوداء للتجار غير ملتزمين ويقومون بتهريب الخردة وإبلاغ الجهات الرسمية لردعهم في حالة عدم الاستجابة مؤكدا أنه سيتم تقديم خطاب عاجل لوزير التجارة والصناعة لمنع التصدير.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل