المحتوى الرئيسى

المسلماني: الحديث عن إلغاء كامب ديفيد ''خيانة وطنية''

05/05 12:26

الاسماعيلية- سامى عامر:وصف الكاتب الصحفى والاعلامى أحمد المسلمانى الحديث عن المطالبة بإلغاء اتفاقية السلام مع اسرائيل بأنه "خيانة وطنية".وشدد المسلماني على أن مصر دولة تحترم معاهداتها وأن المعاهدة كانت مقبولة فى وقتها لدى كل القادة العسكريين وأن البديل كان اقامة مستوطنات اسرائيلية فى سيناء فى حالة تطورت الاحداث فى حرب أكتوبر فى غير صالح مصر.وقال - خلال ندوة  طلابية بجامعة القناة شارك فيها الآف الطلاب مصر:" ان الفريق سعد الدين الشاذلى كان مؤيدا لاتفاقية السلام وأن خلافه مع السادات كان بسبب تشكيك السادات فى قدراته العسكرية وليس بسبب رفضه الاتفاقية" .وأكد أن الثورة المصرية العظيمة فى 25 يناير والتى قام بها الشعب المصرى كسرت العديد من المفاهيم وأكدت عظمة هذا الشعب ووحدته وقدرته على قهر الفساد والاستبداد .وقال أنه لمس بنفسه الرغبة العنيدة لدى شباب الثورة فى تغيير النظام من خلال ثورة بيضاء أبهرت العالم.وطالب المسلمانى باقامة كونفدرالية مع ليبيا وشمال السودان لمواجهة الاطماع الاستعمارية الخارجية وتقوية اقتصادها، والذى عانى كثيرا من النظام السابق وحكوماته المتعاقبة والتى وصلت بنسبة الامراض بالشعب الى أعلى المعدلات العالمية بسبب الفساد وتجاهل حقول المواطن البسيط لافتا الى أن 94% من قرى مصر تعانى نقصا فى خدمات الصرف الصحى ومياة الشرب تعانى من القذارة وغير صالحة للشرب وهناك تراجع فى احتياطي النقد الاجنبي بالبنك المركزي وصل الى 30 مليار بعد أن كان 43 مليار دولار.ولفت الى أن الدولة المصرية فى عهد النظام السابق كانت "مهلهلة" منتقدا اعتماد الحكومات السابقة على تقارير غير صادقة عن الاوضاع الاقتصادية فى مصر لترويج فشلها.وأعرب عن تفاؤله بمستقبل مصر بعد الثورة لافتا الى نجاح حكومة شرف فى الحصول على دعم قدره 17مليار دولار منها 10 مليارات من قطر و4 من السعودية و3 من الكويت.وأكد المسلمانى أهمية انشاء "لوبي" مصري فاعل فى امريكا  مثلما يفعل الاسرائيليون وأن هناك ملايين المصريين يمكن أن يلعبوا دورا فى هذا اللوبي لخدمة المصالح المصرية.   وطالب المسلمانى الحكومة بأحياء الصناعات الوطنية وعلى رأسها صناعة النسيج فى المحلة وأعادتها الى مكانتها العالمية والأثاث فى دمياط وتبنى مشروعات قومية عملاقة تقدم بها العالمين أحمد زويل وفاروق الباز والاستفادة من الخبرات العلمية المصرية المهاجرة. اقرأ أيضا:عمرو موسي: اتفاقية كامب ديفيد انتهت.. وتحكمنا وثيقة المبادرة العربية

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل