المحتوى الرئيسى

أعانى من فيروس"بى" وتليف واستسقاء فما سبب ارتفاع الحرارة؟

05/05 08:14

سالم محمد يسأل أصبت بفيروس بى وعندى تليف واستسقاء وتورم بالقدمين باستمرار والمشكلة هى ارتفاع الحرارة بصفة مستمرة وأخذت بنادول باستمرار، فما هى الأسباب المؤدية للحرارة مع العلم بأن تحليل البول والبراز ومزرعة الدم سليمة، نرجو الإفادة؟ يجيب الدكتور هشام الخياط أستاذ الجهاز الهضمى والكبد بمعهد تيودور بلهارس قائلا: بالنسبة لهذا المريض فإنه يعانى من تليف بالكبد مع استسقاء وحرارة وأهم سبب للحرارة فى وجود الاستسقاء، والالتهاب البريتونى الأولى، والتهاب يصيب الغشاء البريتونى لمرضى الكبد مع الاستسقاء ويسبب حرارة فى أغلب الأحيان وآلام بالبطن ويسبب أحيانا غيبوبة كبدية. ولابد من الانتباه لتشخيص مثل هذه الحالات وخاصة فى مرضى الكبد المصاحب باستسقاء ولابد من الانتباه والتيقظ من استشارى الكبد لتشخيص مثل هذه الحالات فى بدايتها حتى لا تتدهور حالة الكبد ويحدث غيبوبة كبدية، كما أنه من الممكن أن يحدث فشلا كبديا كلويا، وهنا تكمن الخطورة الأكبر، لأن هذا ممكن أن ينهى حياة المريض. ومن المعروف أن الالتهاب البريتونى قد يكون أولى بمعنى أنه ليس هناك أى التهابات بالأعضاء الداخلية للبطن وفى أغلب الأحيان يكون ثانويا لالتهاب المرارة الشديد، أو التهاب الزائدة الدودية، والالتهاب البريتونى الأولىّ يحدث مع مرضى الكبد المصاحب باستسقاء نتيجة نقص المناعة فى مرضى الكبد ونقص الألبومين، وبروتين يفرز من الكبد ويحافظ على التوازن بين السوائل داخل الأوعية الدموية وخارجها بمعنى آخر يحافظ على الضغط الآسموزى، كما أن هذا الالتهاب الأولى ينتج أيضا عند حدوث انتقال للبكتيريا عبر جدار الأمعاء والقولون إلى الغشاء البريتونى. ويقول الدكتور الخياط إنه يتم علاج مثل هذه الحالات عند اكتشافها بحقن مضاد حيوى تسمى "الكفالوسبوزين" والتى تؤخذ بمعدل 2 جرام فى الوريد كل 8 ساعات لمدة أسبوع كما يعطى ألبومين خالى الملح بمعدل 1 ملجم لكل كيل وجرام من وزن الجسم ويجب بعد الشفاء أن يعطى "نوروكسين" كمضاد حيوى وقائى بجرعة 400 ملى يوميا مدى الحياة حتى لا تحدث مثل هذه المشكلة مرة أخرى وتسبب الفشل الكبدى أو الفشل الكبدى الكلوى أو الانهيار الكامل للكبد والغيبوبة والوفاة، وإن هذه الحرارة ناتجة عن وجود التهاب وصديد بالبطن.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل