المحتوى الرئيسى

كلمة وزير المخابرات المصرية مراد موافي في احتفال التوقيع على المصالحة الفلسطينية

05/05 00:50

غزة - دنيا الوطن أكد وزير المخابرات المصرية مراد موافي على قناعة القيادة المصرية بأن الانقسام كان أمراً استثنائياً على طبيعة هذا الشعب الفلسطيني وقال :"لقد قمنا بالعديد من الحوارات المكثفة والمباحثات الجماعية والثنائية في القاهرة وفي دمشق وكان هدفنا أن نحقق الهدف وننهي الانقسام".   وأوضح – خلال كلمته في حفل توقيع اتفاق المصالحة الفلسطينية في القاهرة ظهر الأربعاء 4-5-2011م -  أن المرحلة القادمة هي المرحلة الأصعب، لاستعادة الوحدة ولم الشمل وقال:" المرحلة تتطلب منا أن نسلح بالإيمان والوعي والصبر، فلا مجال أمامنا سوى أن نحول هذا التكاثف والتلاحم إلى حقيقة ملموسة على الأرض ليشعر بها أبناء الشعب الفلسطيني ويطمئنون على حاضرهم ومستقبلهم وتعود الأسرة الفلسطينية موحدة".   وأكد على أن مصر ستكون متابعة بشكل دقيق وأولاً بأول لتنفيذ كل ما تم التفاهم عليه، من أجل أن يتم تحويل الحلم الرائع إلى واقع أروع ، وقال :"لتظل المصلحة العليا للشعب الفلسطيني الأولى التي يصبوا إليها الجميع".   وشدد موافي على أن الشعب الفلسطيني صاحب حق وصاحب قضية عادلة ولا يطلب أكثر من حقوقه المشروعة التي اعترف بها العالم وقال :"أضعف الإيمان أن يعيش الشعب الفلسطيني في دولة مستقلة آمنة".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل