المحتوى الرئيسى

''خان أكاديمي''.. فكرة هندية لمحو الأمية

05/05 00:26

كتب – سامي مجدي: تعد ''خان أكاديمي'' واحدة من أشهر المواقع التعليمية، التي تقدم أكثر من 2100 درس فيديو لتعليم العلوم المختلفة مثل الرياضيات والإحصاء والاقتصاد والأحياء وغيرها، بطريقة مبسطة، وهي عبارة عن فكرة تجعل التعليم سهلاً للجميع عن طريق فيديوهات يقوم برفعها علي الموقع تشرح المواد المعقدة نوعاً ما بشكل مبسط.والأكاديمية أسسها الهندي سلمان خان البالغ من العمر ''33 عاماً''، ولديه شغف بالتقنية والرياضيات، كان يعمل محللاً مالياً لشركة استثمار، أراد مرة أن يعلم أبناء عمومته درساً في الرياضيات فصور الدرس بالفيديو ووضعه في يوتيوب، تلقى الدرس زيارات كثيرة من أناس مختلفين؛ فبدأ سلمان بوضع دروس مختلفة للرياضيات والتاريخ والأحياء ووصلت عدد دروسه لأكثر من 2100 درس.وحتى يتفرغ لدروسه استقال سلمان من وظيفته، وهو يضع كل يوم ما بين 1 إلى 5 دروس، وجعلت الشعبية، التي حظي بها، بعض الناس يتبرعون له بالمال ووجد تبرعات بعضها كبير وبعضها وفر له راتباً لكي يتفرغ لدروسه.وقد شهدت الأكاديمية تطورات ملحوظة في تقديم المادة التعليمية خاصة بعد إضافة برنامج التمارين التفاعلية. ففي هذا البرنامج يمكن للطالب الدخول بحسابه في الأكاديمية ثم اختيار التمرين أو مجموعة التمارين في المادة العلمية التي يود التمرن عليها.ما يميز التمارين التفاعلية أنها تتجدد باستمرار لأنها تعتمد على خوارزمية لإنتاج تمارين بمحتوى جديد في كل مرة يطلب فيه الطالب تكرار المحاولة. لاسيما أن هذه التمارين مبنية على التحدي بحيث لا يمكن تجاوز تمارين معينة من مستوى لآخر إلا بعد تجميع نقاط معينة.فكرة الأكاديمية لاقت صدى عالمياً واسعاً، حتى أن بيل جيتس، مؤسس شركة مايكروسوفت، وصفه (خان) بأنه صاحب أفضل تجربة تعليمية في عصرنا الحديث، وجاري بحث كيفية ترجمة كل محتوى الأكاديمية إلى اللغة العربية.وكتب الناشط وائل غنيم على صفحة ''كلنا خالد سعيد'' على ''فيسبوك'' متسائلاً ''مين يعرف خان أكاديمي؟''. وأضاف ''الموقع التعليمي اللي بدأ بفكرة إن الشاب سلمان خان بيعمل فيديوهات بيشرح فيها لقريبته الصغيرة بعض قواعد الحساب ودلوقتي بقه في موقع أكتر من 2000 فيديو بتشرح مختلف العلوم الأساسية في أقل من سنتين شافهم 50 مليون شخص في كل العالم''.وحظي ماكتبه غنيم على ''كلنا خالد سعيد'' بأكثر من 350 تعليق في أقل من 4 ساعات فقط. وجاءت التعليقات كلها مرحبة بالفكرة، ورأى البعض أنها ربما تساعد على محو الأمية. تقول فاطمة عطية ''ده احسن تفكير لإزاحة الأمية وياريت ناخد بالفكرة ونبدأ نطبقها ديه ناس بتحب بلادها مش بتعمل مظاهرات عشان تزود المرتب ولا تاخد حافز تميز''.وعرض البعض المساعدة في ''تعريب'' الفيديوهات. يقول ''الفلاح المصري'' ''ممكن أساعد في تعريب هذه الدروس لأني متخصص في الرياضيات وعايز أقدم شيء مفيد لتطوير مصر والعرب''.وأضاف روجو مجدي ''انا مستعد أشرح لكم منهج الرياضيات بحكم عملي من أولى ابتدائي لحد 3 اعدادي ولو عايزين مناهج ثانوي كمان انا مستعد والفكرة دي انا بدور عليها من زمان.. عشان نحارب الدروس الخصوصية''.اقرأ أيضا:كيف كان الأطفال جيران بن لادن يحتالون لشراء كرات جديدة!!

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل