المحتوى الرئيسى

دبابات سورية تتجه نحو حمص ومطالبة دولية للأسد بالتحقيق

05/05 00:16

أفاد ناشطون محليون أن دبابات سورية قد توجهت نحو مدينة حمص وسط البلاد فيما طالب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الرئيس السوري بشار الأسد في اتصال هاتفي بالاستجابة للمطالب الدولية الصادرة منذ بدء التظاهرات فى سورية فى الخامس عشر من آذار/مارس الماضى .فيما علمت بي بي سي بقيام قوات أمنية ومسلحين مدنيين باقتحام مستشفى حمدان ومستشفى النور في بلدة دوما قرب دمشق واعتقال 10 أشخاص بعد ضرب المرضى والأطباء هناك .والمطالب كما حددها بان كي مون هي وقف استخدام العنف ضد المتظاهرين والاعتقالات الواسعة للمعارضين حيث تشير التقديرات الى أن عدد المعتقلين والمفقودين بلغ 8 آلاف شخص ، وكذلك إجراء تحقيق مستقل حول كل حالات القتل التى صاحبت التظاهرات منذ بدئها حيث تشير التقديرات الى أن القتلى من المتظاهرين يتراوح عددهم بين 500 الى 600 قتيل .ومن المطالب أيضا احترام حقوق الانسان والتطبيق الفورى الكامل لكل الاصلاحات التى أعلنتها الحكومة السورية والدخول فى حوار حقيقى مع المعارضة، وكذلك تلبية الحاجات الانسانية الحقيقية للمناطق المكتظة بالسكان والمتضررة جراء التظاهرات.وأعرب الأمين العام للأسد عن قلقه العميق جراء تدهور الأوضاع الانسانية فى عدد من المدن السورية ، وطالب بالسماح للأمم المتحدة بصورة عاجلة لدخول تلك المناطق لتقييم الحاجات الانسانية الفعلية فى المناطق المتأثرة.ويأتي نشر الدبابات في حمص بعد يوم من محاصرتها مدينة بانياس الساحلية القريبة كما أفادت تقارير.وقال ناشطون لبي بي سي إن قوات الأمن انتشرت في أنحاء حمص وأن الدبابات تتجه نحوها.وتخضع مدينة درعا الجنوبية حيث اندلعت الاحتجاجات لحصار بالدبابات منذ أوائل الأسبوع.وأفادت تقارير الأربعاء بحوادث إطلاق نار واعتقالات في المدينة.ولا يسمح الجيش حتى الآن لأحد بدخول درعا ومخزونها من الغذاء والأدوية يتناقص وفقا لبعض سكانها.ولا تزال خطوط الاتصالات منقطعة مع المدينة إلا أنه إعادة توصيل الطاقة الكهربائية في معظم أنحائها كما يقول هؤلاء.وكان المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية مارك تونر قد صرح الثلاثاء بأن استخدام الدبابات والاعتقالات العشوائية وقطع الكهرباء في درعا هي همجية وتمثل عقابا جماعيا لمدنيين أبرياء .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل