المحتوى الرئيسى

توقعات بارتفاع عجز الموازنة المصري العام المالي المقبل

05/05 18:19

القاهرة: توقع الدكتور سمير رضوان، وزير المالية المصري ارتفاع عجز الموازنة العامة للدولة للعام المالي 2011 - 2012 الذي يبدأ في يوليو/تموز المقبل من 9.1 إلى 10%، موضحاً أن ذلك سيتوقف على مجموعة من الاجراءات.وأشار رضوان خلال مؤتمر صحفي عقب اجتماع وزاري مصغر بحضور محافظ البنك المركزي خصص لاستعراض الملامح العامة للموازنة الى ضعف حصيلة البلاد من الموارد اضافة الى انخفاض معدل النمو ليصل إلى 2.1%.وذكر أن حجم المصروفات المتوقع في الموازنة العامة للدولة للعام المالي الجديد يصل الى نحو 509.3 مليار جنيه، متوقعاً أن يرتفع المبلغ المخصص للدعم الى نحو 177.5 مليار جنيه مقابل 126.6 مليار جنيه في الموازنة السابقة.وأشار رضوان في تصريحاته التى أوردتها وكالة الأنباء الكويتية "كونا" إلى أن الحكومة ستعمل على تحقيق هدفين رئيسيين يتعلق اولاهما بتقليص عجز الموازنة والاخر باستخدام الانفاق في الموازنة سواء المالي أو الاستثماري في تحقيق العدالة الاجتماعية.وأوضح أن الحكومة كانت تتطلع لأن تتمكن الموازنة العامة للدولة من التوسع في العدالة الاجتماعية لكن نتيجة لتباطوء الاقتصاد بعد "ثورة 25 يناير" ومطالب بعض الفئات وتباطوء الاداء لم تستطع الحكومة تحقيق كل ما تطمح اليه وان كانت ستسعى لتحقيق أقصى ما يمكن تحقيقه.وأكد في هذا السياق حرص الدولة على تحقيق العدالة الاجتماعية ومراعاة عملية اصلاح الأجور ما بين الحدين الأدنى والأقصى في الموازنة العامة للدولة مشيرا الى أنه سيتم تعديل بند الأجور في الموازنة المقبلة.وحول ما اذا كان هناك نية لفرض ضرائب جديدة ، أكد رضوان أن " الوضع لا يتحمل فرض أي ضرائب ".تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الخميس , 5 - 5 - 2011 الساعة : 2:6 مساءًتوقيت مكة المكرمة :  الخميس , 5 - 5 - 2011 الساعة : 5:6 مساءً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل