المحتوى الرئيسى

البرعي : حقوق العمالة المصرية بالخارج خط أحمر لن يسمح لأحد بالاقتراب منه تحت أي ظرف

05/05 16:10

- القاهرة - أ ش أ  وزير القوي العاملة أحمد البرعي Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  أكد الدكتور أحمد حسن البرعي وزير القوى العاملة والهجرة، أنه لن يفرط في أي حق من حقوق العمالة المصرية بالخارج ، وأن حقوق ومكتسبات العمالة المصرية خط أحمر لن يسمح لأحد بالاقتراب منه تحت أي ظرف.كما أكد الوزير - في تصريح له اليوم الخميس - أن هناك لجنة من وزارتي المالية والخارجية العراقية ستصل القاهرة في وقت قريب لبحث حقوق العمالة المصرية العائدة من العراق "الحوالات الصفراء" التي ظلت معلقة لفترة طويلة بسبب إصرار الحكومات المصرية السابقة على ربط حقوق العمال بباقي المديونيات الحكومية والخاصة الآخرى.وقال الوزير "إن هناك تفاهما واضحا من الحكومة العراقية بشأن تلك المستحقات ، وأنه فور إجراء المباحثات اللازمة في هذا الشأن سيعلن ما تم الانتهاء إليه في وقت قريب وجميع الإجراءات الآخرى".وكان الدكتور البرعي عقد لقاء مع السفير العراقي نزار الخير الله حيث بحث أوجه التعاون بين البلدين، خاصة فيما يتعلق بمستحقات المصريين العائدين من العراق والمعروفة بالحوالات الصفراء. وشدد الوزير للسفير العراقي على أهمية فصل مستحقات المصريين بالحوالات الصفراء عن باقي الديون الآخرى المعلقة بين البلدين، وإنهاء هذا الأمر بعد أن ظل معلقا لمدة تصل إلى 20 عاما لأن حقوق الأفراد لا يصح ربطها بالديون الحكومية والخاصة الآخرى.وأكد الوزير رغبته فى إنهاء هذا الموضوع باسرع وقت لأن حقوق العمال هى خط أحمر لاسيما وأن مصر والعراق هما شعب واحد وتاريخ مشترك. ومن جانبه ، أكد السفير العراقي بالقاهرة نزار الخير الله أن مستحقات العاملين المصريين ليس عليها خلاف لأنها تمثل جهد وعرق لا يمكن لأحد أن ينكره إلا أن الحكومة المصرية السابقة قد ربطت تلك المستحقات بالديون الآخرى لمصر لدى العراق. وأوضح السفير أنه من المقرر أن يصل إلى القاهرة وفد من وزارتي الخارجية والمالية بالعراق لبحث هذا الموضوع والذي من المقرر أن يعرض بقوة على أعمال اللجنة المشتركة المصرية العراقية والتي من المقرر أن تعقد خلال الأشهر القلية المقبلة وأن تتخذ قرارا نهائيا حول هذا الموضوع.وأشار إلى أن الحكومة العراقية لديها رغبة شديدة أن تساهم في عودة الحقوق لأصحابها وخاصة في ظل تلك الظروف التي تمر بها مصر الآن على أن يتم إرجاء الحديث عن باقي البنود والمديونيات إلى اللجنة المصرية العراقية المشتركة لأن تأخير حقوق العمال لا يمكن أن تستمر لأكثر من ذلك.جدير بالذكر أن وزير القوى العاملة أكد خلال اللقاء أن إجمالي عدد أصحاب الحوالات الصفراء حوالي 625 ألف مستحق أغلبهم من العمالة العادية البسيطة، والتي هي في أمس الحاجة لتلك المستحقات ، قائلا "سأبذل قصارى جهدي من أجل استرداد أموالهم بعد أن مر عليها أكثر من 20 عاما.يشار إلى أن أصل الدين المستحق للمصريين هو 408 ملايين دولار، وأن فوائده بلغت 505 ملايين دولار، مما يعني أن المبلغ الإجمالي يصل إلى 913 مليون دولار.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل