المحتوى الرئيسى

النادي الملكي خارج النص في كلاسيكو منزوع المتعة‏

05/04 23:51

في اللحظة التي أطلق فيها الحكم البلجيكي فيرديريك دي بيلكيرك صافرته ملغيا هدف الارجنتيني جونزالو هيجوين‏..‏ شعر كل من وجد في ملعب كامب دي نو ان برشلونة سافر الي استاد ويمبلي لحضور المباراة النهائية‏. بينما احتفظ ريال مدريد بمكانه في بلاده منتظرا محاولة أخري ربما ينجح فيها الموسم القادم.. وذلك في الكلاسيكو الرابع بين ارستقراط الليجا في اياب دور الاربعة لدوري ابطال اوروبا لكرة القدم.. والذي انتهي بالتعادل الايجابي1-1 وتأهل البارسا بمجموع اللقاءين3/.1 لم يكن اللقاء كما اشارت صحيفة الجارديان يمثل الكلاسيكو المعتاد والمثير بين اكبر فريقين في العالم.. فاللمحات الفنية والمهارية قليلة.. في حين كانت الاخطاء كثيرة وكان معظمها من نصيب ابناء مدريد بسبب اسلوبهم المغالي فيه في الضغط علي نجوم برشلونة.. لدرجة أن كل ثانية كانت تشهد رفع كل لاعب يده للحكم مطالبا باحتساب خطأ لصالحه. واضافت الجارديان أن الموقف بالنسبة للريال بات مستحيلا بعد الهدف الذي تقدم به منافسه.. وذلك علي الرغم من التوليفة الموفقة التي لعب بها المدير الفني الغائب الحاضر جوزيه مورينيو البرتغالي من ناحية الدفع بكاكا وهيجوين خلف البرتغالي كريستيانو رونالدو وانجيل دي ماريا.. الا ان الحماس الزائد أدي لنتائج عكسية وادي لافتقاد التوازن ووجود خلل واضح في الاداء. واشارت الصحيفة البريطانية الي الاحصائيات التي تقول ان لقاءات الفريقين السابقة هذا الموسم شهدت خمس بطاقات حمراء و30 انذارا.. في حين ان لقاء الامس كان علي موعد مع اول خطأ بعد21 ثانية فقط من.. وقالت الجارديان أن مهاجمي الريال حاولوا الضغط علي مدافعي البارسا لمنعهم من تنظيم الهجمات.. ولكن ذلك ادي الي ارتكاب الاخطاء وليس الاستحواذ علي الكرة وتشكيل الهجمات الخطيرة علي المرمي.. وان رونالدو تحرك يمينا ويسارا ولكنه لم يتمكن من الربط بينه وبين زميليه هيجوين ودي ماريا.. في حين انشغل دي ماريا في اسقاط النجم الارجنيتني ليونيل ميسي علي الارض كثير.. وان جماهير الريال تشعر بالحزن لان لاعبيها لم يؤدوا بنفس الروح علي ملعبهم مما كان سيؤدي لتغيير الامور. اما الصحف الاسبانية فقد اختلفت نبرة تناولها للكلاسيكو الرابع.. فقد كتبت صحيفة مدريد تحت عنوان الاحباط أن الفريق اهدر فرصته من اللقاء الاول بخسارته بهدفين للاشيء وان نقطة التحول الهدف الذي الغاه الحكم البلجيكي. بينما فتحت صحيفتا ماركا واي اس النار علي التحكيم واشارت الي انه كان السبب في خروج ابناء مدريد.. وقالت صحيفة ماركا تحت عنوان المهمة المستحيلة وبجانبه صورة لحارس المرمي في نهاية المباراة متأثرا أن الفريق فشل بينما سافر منافسه الي ويمبلي.. ونقلت عن رونالدو قوله لقد اعتدنا علي هذه الامور من الحكام.. واضافت ان فريدريك حكما اخر سيء.. ففي المباراة الاولي كان طرد بيبي.. وفي الثانية الغاء هدف صحيح لهيجوين. ولم تخل تعليقات أي اس من السخرية والاستهجان ايضا وقالت انه ليست هناك مسألة شخصية مع الحكم البلجيكي ولكن الامر في النهاية يتعلق بالمصالح فقط.. وانه اكد بالفعل الشكوك التي ثارت حوله.. وانه في النهاية لا نملك سوي أن نقول وداعا للبطولة ولكن بكل احترام وكرامة. اما الصحف المساندة للبارسا فكتبت تحت عنوان وداعا مدريد.. وننتظركم في ويمبلي.. واشارت صحيفة ال موندو ديبورتيفو الي الريال بات ضحية مرة اخري للبارسا وقالت ان صعوده للمباراة النهائية يمثل انتصارا لكرة القدم.. وانه ببساطة لذلك الافضل علي مستوي العالم. واعترفت صحف كتالونيا أمس بأن برشلونة لم يلعب بشكل جيد, وان المدرب جوسيب جوارديولا بدا وكأن الملل قد اصابه بعد موسم شاق وطويل.وعلي الرغم من أن برشلونة لم يقدم العرض الفني المنتظر, ولم نفز بنتيجة كبيرة علي أرضه, إلا أن الحقيقة في نهاية المطاف هي أن الجماهير احتفلت بتأهل برشلونة إلي المباراة النهائية المقرر ان تقام علي ملعب ويمبلي يوم28 مايو الجاري. جاءت الصفحة الرئيسية لصحيفة سبورت الكتالونية وداعا مدريد, إننا ذاهبون إلي ويمبلي. ووصفت صحيفة سبورت فوز برشلونة بأنه انتصار للخير علي الشر, وانتقدت ريال المناهض لكرة القدم خلال مباراتي الذهاب والإياب, واشارت الصحيفة إلي أن فريق جوارديولا لعب بذكاء. جاءت الصفحة الرئيسية لصحيفة موندو ديبورتيفو الصادرة في كتالونيا تحت عنوان إلي ويمبلي, مشيرة إلي أن الحكم البلجيكي فرانك دي بليكر ربما كان علي صواب عندما الغي الهدف الذي سجله الأرجنتيني جونزالو هيجوين لريال مدريد. وأكدت الصحيفة الكتالونية ان ريال مدريد كان محظوظا لعدم طرد ريكاردو كارفاللو ولاسانا ديارا وايمانويل اديبايور.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل