المحتوى الرئيسى
alaan TV

الوحدة الوطنية حلم يتحقق بقلم أ. نزهة محمود جربوع

05/04 22:47

الوحدة الوطنية حلم يتحقق بقلم أ / نزهة محمود جربوع إنها لفرحة عارمة تجوب شوارعنا الفلسطينية كافة ، فرحة النصر على الذات ، فرحة النصر على الشيطان وأعوانه ، ما أجملك يا وطني وما أجمل أبناءك لقد رجع أبناء شعبنا إلى أصلهم الطيب والعريق 0 إنها لحظات تاريخية حاسمة ووقفة شجاعة مهيبة من زعمائنا تلك التي غيرت مجرى التاريخ وقلبت الموازين ودحضت شماتة الأعداء الذين يتربصون بنا ويراهنون علينا بالفشل وعدم الاتفاق 0 لقد اختلطت الدموع بالضحكات والابتسامات ، دموع الفرح بالتئام الجرح ، وجمع الشمل ولم البيت الفلسطيني بعدما مزقه شياطين الإنس ، كنت على يقين بأن من ارتضع من ثدي الأم الفلسطينية الفولاذية التي كانت عنوانا للتضحية والفداء والصبر على ملمات الدهر لا بد أن يأتي اليوم الذي يلتئم فيه الجرح وتعود الوحدة الوطنية إلى سابق عهدها كما الانتفاضة الأولى والمباركة التي أصبحت عنوانا ن بل رمزا يقتدي به جميع دول العالم 0 لقد تعبت وضحت تلك الأم الفولاذية وها هي تجني ثمرة تعبها ، لقد التم شمل أبناءها التي طالما حلمت بوحدتهم واعتصامهم يد واحدة بعيدة عن التشرذم والانقسام ، وعلى رأي المثل القائل ( عمر الدم ما يصبح مية ) لقد دعوت الله كثيرا بأن أرى ذلك اليوم الذي أرى فيه البسمة ترتسم على شفاه أبناء شعبنا الفلسطيني العظيم الذي سجل أسطورة للتضحية والفداء ، وأذكر حين كتبت مقالتي في شهر رمضان المبارك الماضي بعنوان ( شهر رمضان الطريق إلى الوحدة الوطنية ) ودعوت الله أن تتحقق الوحدة وها قد تحقق اليوم الذي طالما حلمنا بتحقيقه ، وحمدت الله كثيرا لقد استجيب دعاؤنا وتحقق اليوم الذي كنا نرنو إليه بعينين دامعتين وقلوب يمزقها الألم 0 فهنيئا لك يا شعبي المغوار ، هنيئا لكم يا أبناء وطني الميامين 0 لقد أثبتم وجودكم في السلم والحرب فلا تهديدات أمريكا إخافتكم ولا توعدات إسرائيل أثرت في ثني عزائمكم وكنتم خيرمثل لالتئام الجسد الممزق ، وتصدى للضربات ، لقد انطوت صفحة الانقسام والفرقة وتوحدت صفوفكم ، وشفيت همومكم ، وأخيرا نرجو من الله تعالى أن تتكاتف الجهود لتحرير الأقصى من براثن العدو ويعود إلى حضن الأم التي طالما حلمت باحتضان ابنها الأكبر الذي هو أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين0 بقلم / أ نزهة محمود جربوع كاتبة ومديرة مدرسة خولة المشتركة ( ب )

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل