المحتوى الرئيسى

صحافة الأربعاء : الأهلي يبدأ رحلة العودة مع الشرطة في الحربية .. ألتراس أهلاوي يحذر من استخدام الشماريخ .. خطة أمنية للداخلية لتفادي بلطجة الجماهير .. الحضري يعرض 320 ألف دولار للهروب من الإيقاف .. ملفات الفساد تهدد الأهلى والزمالك .. جوزيه: مرحبا بزيدان

05/04 20:36

تنوعت أخبار النادى الأهلى فى الصحف المصرية الصادرة صباح اليوم الأربعاء وفيما يلى رصد لأهم ما جاء بها :- الأهلي يبدأ رحلة عودة الحياة الرياضية مع الشرطة في الحربيةتعد أقوى المواجهات التي ستقام في اليوم الأول من الأسبوع الـ 16، خاصة في ظل وضع الفريقين في جدول المسابقة، حيث يتساويان في الرصيد لكل منهما 26 نقطة، ولكن فارق الأهداف يضع أبناء طلعت يوسف المدير الفني للشرطة في المركز الثالث، بينما يحتل أبطال الدوري في السنوات الست الأخيرة المركز الخامس بفارق ست نقاط عن منافسهم التقليدي الزمالك متصدر المسابقة.وقد أقر البرتغالي مانويل جوزيه المدير الفني للشياطين الحمر بصعوبة مواجهة الشرطة، حيث أشاد بالمنافس ولاعبيه، كما أبدى إعجابه بأسلوب الكرة الجماعية الذي يعتمد عليه طلعت يوسف، .يعد الأهلي أفضل فنيًا وبدنيًا من الشرطة ، لأنه خاض مباراتين أفريقيتين خلال توقف الدوري، مع سوبر سبورت بطل جنوب أفريقيا وتأهل لدور الـ16 من دوري أبطال أفريقيا، ، إضافة إلى سلسلة من المباريات الودية، ويسعى الأهلي لتحقيق الفوز على الشرطة، لتقليص فارق النقاط مع الزمالك الذي سيستهل مبارياته في الدور الثاني بمواجهة صعبة أمام حرس الحدود بعد غد الخميس.ومن المنتظر أن يخوض الأهلي المباراة بتشكيل مكون من أحمد عادل عبد المنعم في حراسة المرمى، حسام غالي "ليبرو"، أمامه وائل جمعة، وأحمد السيد "مساكين"، أحمد فتحي في الجبهة اليمنى، سيد معوض ظهير أيسر، وفي الوسط محمد شوقي وحسام عاشور، وفي الهجوم ستكون هناك مفاضلة بين محمد فضل وأسامة حسني، للعب بجوار محمد أبوتريكة، والموريتاني دومينيك دا سيلفا الذي يستعد لخوض أول مباراة له في الدوري المصري.على الجانب الآخر، استعد فريق الشرطة لمواجهة الأهلي بعدد من المباريات الودية، ولكن الفريق تلقى صدمة قوية خلال فترة التوقف، بعدما أصيب لاعبه البارز عصام عبد العاطي إصابة خطيرة في عينه نتيجة إطلاق عشوائي للنار.ويسعى طلعت يوسف لتحقيق نتيجة إيجابية، ومواصلة عروضه القوية أمام الأهلي منذ صعوده للممتاز قبل ثلاثة مواسم، حيث فاز مرة على الأهلي، وتعادل في مباراتين، وخسر مثلهما، وذلك للحفاظ على فرص فريقه في المنافسة على اللقب، أو التواجد ضمن فرق المربع الذهبي للدوري على أقل تقدير.- (ألتراس أهلاوي) يحذر من استخدام الشماريخ أمام (الشرطة)اجتمع اليوم أعضاء رابطة مشجعي النادي الأهلي (ألتراس أهلاوي) لتجهيز الهتافات واللافتات للقاء الغد أمام إتحاد الشرطة في الأسبوع السادس عشر من الدوري المصري الممتاز.وذكرت صحيفة الشروق أن قيادات الألتراس أصرت على التنبيه أكثر من مرة على باقي أعضاء الرابطة بعدم استخدام الشماريخ في المدرجات غدا الأربعاء، محذرين من أنه إذا تم إشعال أي شماريخ سيطرد صاحبها من المجموعة فورا وسيتم الإبلاغ عنه حتى لا يدخل فيها مرة أخرى.كما أكد الجميع على التعاون مع رجال الشرطة ليعود الأمن مرة أخرى إلى الملاعب للحياة الرياضية بشكل عام، مؤكدين أنهم لن يعترضوا إذا ما أراد أحد الضباط تفتيشهم حتى يتأكدوا من عدم وجود أي ممنوعات معهم.- الفيفا : الأهلي المستفيد الأول من توقف الدوري..ودومينيك أمل الفريقأكد موقع الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" أن الأهلي قد يكون المستفيد الأكبر من توقف الدوري حيث أعطت هذه الفترة فرصة لمانويل جوزيه المدير الفني لكي يدرس الفريق ويخوض عدد من المباريات الودية ليقف على مشاكل الفريق وكيفية حلها.وتابع الموقع في تقرير له أن الموريتاني دومينيك دا سيلفا المهاجم المنضم حديثاً للفريق سيكون هو الورقة الرابحة لجوزيه في الفترة القادمة وسيكون تحت أنظار جماهير الأهلي التي طال انتظارها لمهاجم صريح وهداف,مشيرا إلي أن جماهير الأهلي تعلق علي دا سيلفا أمالا كبيرة في ظل الإصابات المتلاحقة لمهاجمي الفريق وتذبذب مستواهم.يذكر أن منافسات الدوري ستستأنف غدا الأربعاء يعد توقف طويل بخمس مباريات، أبرزها الأهلي مع اتحاد الشرطة في السابعة والنصف مساء على إستاد الكلية الحربية- الأهلى والشرطة "إيد واحدة".. تتحدى أبو جلابيةيبحث الشياطين الحمر عن شهادة ميلاد جديدة لهم في الدوري الممتاز عندما يخوض الأهلي أول لقاء له في البطولة بعد ثورة 25 يناير.. يلتقي الأهلي فريق اتحاد الشرطة على استاد المقاولون العرب في السابعة والنصف من مساء اليوم ضمن منافسات الأسبوع السادس عشر من المسابقة.. بعد توقف دام لأكثر من شهرين ونصف الشهر لمسابقة الدوري الممتاز بسبب ثورة 25 يناير وما تبعها من أحداث عديدة ، يعود الأهلي إلى رحلة البحث عن لقبه المفضل ويستأنف حملة الدفاع عن لقبه أمام أحد أبرز منافسيه في الموسم الحالي حيث يشترك الفريقان في نفس الرصيد وهو 26 نقطة لكل منهما ويتفوق اتحاد الشرطة بفارق الأهداف فقط ليحتل المركز الثالث بينما يحتل الأهلي المركز الخامس بفارق ست نقاط عن منافسه التقليدي الزمالك الذي يتصدر جدول المسابقة بفارق ثلاث نقاط فقط أمام الإسماعيلي. يخوض الأهلي والشرطة مباراة اليوم تحت شعار «الشعب والشرطة والجيش.. إيد واحدة» حيث اتفقت الأندية مع الشرطة تحت مظلة القوات المسلحة على التصدي لأي أعمال عنف أو شغب قد تفسد المجال الرياضي أو تسىء لصورة مصر نظرا لحرص الجميع على استمرار مسابقة الدوري كدليل واضح على عودة الحياة تدريجيا إلى سيرها الطبيعي.كما يخوض الأهلي مباراة اليوم بهدف استعادة الأمل بعدما أنهى الفريق مباريات الدور الأول بالمركز الخامس وترك الفرصة لكل من الزمالك والإسماعيلي للتقدم إلى الأمام في جدول المسابقة.لكن استعادة الأمل تتطلب أن يخلع الأهلي عن نفسه عباءة التعادلات التي سيطرت عليه في الدور الأول حيث حقق فوزا وحيدا في آخر ثماني مباريات خاضها في الدوري قبل فترة التوقف بينما انتهت المباريات السبع الأخرى بالتعادل.. وفشل البرتغالي مانويل جوزيه المدير الفني للفريق في خلع هذه العباءة عن الفريق في المباراة الوحيدة التي قاد فيها الأهلي بالدوري بعد عودته إلى تدريب الشياطين الحمر في بداية يناير الماضي. يأمل جوزيه في أن يقود الفريق للفوز الأول له في الدوري بعد عودة الخواجه حتى وإن كان ذلك على حساب اتحاد الشرطة الذي قدم عروضا رائعة للغاية وأزعج الشياطين الحمر منذ صعوده إلى الدوري الممتاز في موسم 2008/2009 وكانت آخر نتائج مباريات الفريقين هي التعادل السلبي في الدور الأول من الدوري هذا الموسم.ويضاعف من المنافسة بينهما في مباراة اليوم أنهما يشتركان في نفس الرصيد والفائز منهما سيقترب خطوة جيدة من المقدمة. لذلك ، ينتظر أن يدفع جوزيه بقوته الضاربة في هذه المباراة بقيادة نجمه الكبير محمد أبو تريكة ومعه محمد بركات وحسام غالي كابتن الفريق والمهاجم الموريتاني الخطير دومينيك دا سيلفا الذي تولى جوزيه تدريبه بنفسه خلال اليومين الماضيين حيث حرص على إدراج فقرة جديدة في التدريبات لتمرين دومينيك على استغلال الكرات العرضية بينما قام جوزيه بدور المدافعين بنفسه ليوجه دومينيك بالشكل الذي يريده فيما يتعلق بالأوضاع التي يجب أن يأخذها المهاجم داخل منطقة الجزاء وتحركاته وكذلك ارتقائه للكرة بالرأس أو التعامل معها بالشكل المناسب.لكن اهتمام جوزيه لا يتوقف على الناحية الهجومية وإنما يمتد إلى خط الدفاع و»الراجل اللي واقف وراه» لحراسة مرمى الفريق خاصة أن شباك الفريق استقبلت 14 هدفا خلال مباريات الدور الأول وهو العدد الذي كانت تهتز به شباك الأهلي في نحو موسمين كاملين وليس في نصف موسم ولذلك أولى جوزيه اهتماما كبيرا بالمدافعين في الفترة الماضية كما كثف أحمد ناجي مدرب حراس المرمى من الجرعة التدريبية لحراس المرمى وفي مقدمتهم أحمد عادل عبد المنعم الذي يتولى حراسة عرين الأهلي حاليا في ظل ابتعاد كل من شريف إكرامي ومحمود أبو السعود في الفترة الماضية بسبب الإصابات والجراحات.وذكرت صحيفة الجمهورية أنه في المقابل ، تنتاب اتحاد الشرطة نفس الرغبة الملحة في تحقيق الفوز من أجل استئناف انطلاقته الناجحة في الموسم الحالي من ناحية والتأكيد من ناحية أخرى على عدم تأثر الفريق بالظروف العصيبة التي عاشتها الشرطة في الفترة الماضية ولكن أي نتيجة إيجابية يحققها اتحاد الشرطة بقيادة مديره الفني الوطني طلعت يوسف في هذه المباراة قد تستدعي مزيدا من التأمين خارج خطوط المرمى خشية تكرار موقعة الجلابية التي شهدتها مباراة الزمالك مع الأفريقي التونسي. رغم كون المباراة من تنظيم فريق اتحاد الشرطة صاحب الملعب في هذه المباراة ، حرص الأهلي على التصدي المبكر «للراجل أبو جلابية» فعقد مجلس إدارة النادي اجتماعا مع قيادات جماهير الأهلي للتأكيد على ثقته في وعيها التام وقدرتها على المشاركة في تنظيم المباراة وخروجها بالشكل الأمثل لتحسين الصورة أمام الجميع مع التأكيد على ضرورة الامتثال لرجال الأمن والشرطة بعدما اتفقت الشرطة على المشاركة الفعالة في تأمين المباريات.- خطة أمنية للداخلية لتفادي «بلطجة» الجماهير في لقاء الأهلي والشرطةقام اللواء محمد طلبة مساعد أول وزير الداخلية لأمن القاهرة بعقد اجتماع موسع مع جميع قيادات المديرية وذلك لوضع خطة تأمين لمباراة كرة القدم التي ستقام باستاد الكلية الحربية في الثامنة مساء بين فريقي الأهلي واتحاد الشرطة في مباريات الدوري العام.وأكد طلبة ضرورة تكثيف التواجد الأمني أمام الاستاد للتيسير علي الجماهير أثناء دخولهم المباراة، وأهاب بالمواطنين الالتزام علي الروح الرياضية في إطار المنافسة الشريفة والحفاظ علي الممتلكات العامة والخاصة لظهور المباراة بشكل حضاري، وشدد علي عدم اصطحاب الألعاب النارية والسماح بدخول زجاجات المياه فقط والمخالف سوف يتعرض للمحاكمة القانونية، كما تم وضع كاميرات مراقبة غير مرئية بضبط الخارجين عن القانون.وأشارت صحيفة روز اليوسف أن  طلبة أكد أن الأبواب سوف تفتح في تمام الخامسة مساءً وتغلق حتي اكتمال العدد قبل المباراة، وتم تخصيص مدرجات الدرجة الثالثة لجمهور النادي الأهلي وباقي المدرجات لجمهور اتحاد الشرطة الرياضي.وتسهيلاً للحركة المرورية بعد انتهاء المباراة تم تكثيف منطقة الاستاد بالأوناش لرفع السيارة المعطلة بسير الحركة المرورية.- الحضري يعرض 320 ألف دولار للهروب من الإيقافأكد عصام الحضري حارس المرمي الدولي المحترف بصفوف المريخ السوداني أنه سيدفع 320 ألف دولار من قيمة الغرامة الموقعة عليه من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» علي خلفية أزمة هروبه الشهير من النادي الأهلي إلي نادي سيون السويسري والتي وصلت إلي 796 ألف دولار علي أن يدفع سيون الباقي من الغرامة والتي تستحق الدفع في 26 أبريل الجاري.- ملفات الفساد تهدد الأهلى والزمالكأبرزت شبكة CNN ملف الفساد المصرى وتأثيره على الرياضة المصرية خاصة ناديى الاهلى والزمالك اكبر الاندية المصرية .. كشفت الشبكة عن التحقيقات التى تجرى حاليا مع المسئولين المصريين واقتراب قطار تلك التحقيقات من رجال اعمال ومسئولين فى الاندية .جاء اسم ممدوح عباس على رأس الاسماء المطروحة باعتباره اكبر الممولين لنادى الزمالك وهناك حكم يوم 16 ابريل الحالى قد يعيده لرئاسة النادى وهو ماينتظره عدد من لاعبى الفريق لانهاء مشاكلهم المالية الآن وجود اسم ممدوح عباس ضمن قائمة تضم 120 اسما معرضين للتحفظ على اموالهم قد يكون ازمة كبيرة داخل النادى خاصة بعد استدعاء مرتضى منصور رئيس النادى الاسبق ايضا لسماع اقواله فى اتهامات بمشاركته فى موقعة الجمل.أما بالنسبة للنادي الأهلي، فقد جاء قرار النائب العام، المستشار عبد المجيد محمود، بالتحفظ على أموال رجل الأعمال ياسين منصور، وإحالته للمحاكمة في قضايا فساد تخص شركاته، ليوقف محاولات عدد من مسئولي ومحبي النادي لعودة منصور من جديد إلى النادي، وهو الرجل الذي ساهم في أوقات سابقة بدعم النادي مادياً.كما فقد الأهلي عنصراً مهماً بعد فتح ملفات الفساد، ألا وهو الوكالة الإعلانية التي يشرف عليها رئيس النادي حسن حمدي، بعد التغييرات الكبيرة التي حدثت في المؤسسة المالكة للوكالة الإعلانية، وتوقف ضخ الأموال التي كان يحصل عليها النادي في أوقات الشدائد.وكذلك يُتوقع أن يواجه النادي صعوبة في تسويق حق رعايته التي سيعلن عنها في وقت قريب، خاصة في ظل الأزمة المالية التي تعانيها أغلب مؤسسات الدولة، وصعوبة دخول الوكالة الإعلانية التي كان يعتمد عليها الأهلي في المزايدة الجديدة، أو تقديمها أسعار عالية، كما يتوقع مسئولو النادي.- جوزيه: مرحبا بزيدان !!رحب البرتغالى مانويل جوزيه المدير الفنى لفريق الكرة بالنادى الأهلى بتصريحات الدولى محمد زيدان مهاجم بروسيا دورتموند الألماني الذى لم يستبعد إنهاءه لرحلته الاحترافية فى الفريق الأحمر.وقال المدير الفنى للأهلى: "انضمام زيدان سيكون إضافة كبيرة للفريق لتميزه بقدرات فنية عالية الى جانب خبرته الدولية مع منتخب مصر".وذكرت صحيفة الوفد أن جوزيه نفى أنه تحدث مع عدلى القيعى مدير التسويق بالأهلى بهذا الشأن مشددأ على انه لم يطلب التعاقد مع زيدان .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل