المحتوى الرئيسى

مدرس أمريكي يحلق لحيته للمرة الأولى منذ 11 سبتمبر بعد مقتل «بن لادن»

05/04 18:15

قرر مدرس بواشنطن، حلق لحيته، بعدما تركها لمدة نحو 10 سنوات، حيث تعهد بعدم حلقها حتى يتم اعتقال أسامة بن لادن، زعيم تنظيم القاعدة. وكان «جاري ويدل»، (50 عاماً) قد توقف عن حلق لحيته بعد هجمات 11 سبتمبر 2001 على برجي مركز التجارة العالمي، ومقر وزارة الدفاع الأمريكية «البنتاجون»، وتعهد بعدم حلقها حتى يتم اعتقال بن لادن أو قتله. كان ويدل، يعتقد في البداية أن الأمر سيستغرق 6 أشهر، ولكن مع مرور الوقت استقال ويدل حتى يتمكن من ترك لحيته للأبد. وقال ويدل، لمحطة «كيه إكس إل واي» المحلية، في مسقط رأسه إيفراتا بواشنطن : «اعتقدت أنني قد أدفن بها (لحيته) نظراً لأنه (بن لادن) ربما يكون قد راوغنا للأبد». وقال مدرس العلوم، إنه بكى عندما سمع نبأ مقتل بن لادن، وإنه بعدها «لم أستطع التخلص منها (اللحية) سريعاً».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل