المحتوى الرئيسى

زاهر يتقدم ببلاغات ضد الاتهامات الموجهة إليه بشأن أزمة الجزائر

05/04 18:09

أعلن سمير زاهر رئيس الاتحاد المصري لكرة القدن ، تقديم بلاغات للحاكم العسكرى ورئيس الوزراء والنائب العام ووزارة الداخلية ووزارة الخارجية، بسبب الاتهامات الموجهه اليه حول «أزمة الجزائر»، والتي من شأنها إفساد العلاقة بين بلدين شقيقين في الوقت الذي يقوم فيه السيد رئيس الوزراء عصام شرف بزيارات متعددة للدول العربية الشقيقة من أجل لم الشمل العربى. جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده زاهر ظهر الأربعاء بالمركز الاعلامى بمقر الاتحاد بحضور الكابتن عزمى مجاهد مدير إدارة الاعلام وعدد كبير من الإعلامين ومراسلي القنوات الفضائية، والذي أكد خلاله أن الأيام المقبلة ستشهد رداً قوياً وانه لن يسكت على أى إساءه موجهه للاتحاد ومجلس إدارته. واندهش زاهر خلال المؤتمر الصحفي، من تجاهل إنجاز منتخب الشباب بالوصول إلى كأس العالم بكولومبيا، مشيراً إلى أن تجاهل وسائل الاعلام لهذا الانجاز والتركيز على الخسارة فى مباراة قبل النهائى امام الكاميرون أمر غريب، لأن الإعلام نسى أن هذا الفريق تم اعداده وسط ظروف صعبة توقف فيها النشاط فترة طويلة. وبخصوص طلب الاتحاد الكويتى إقامة مباراة ودية مع منتخبنا الوطنى الأول، أكد زاهر أنه سيجلس الخميس مع الكابتن «حسن شحاتة» المدير الفنى للمنتخب لاتخاذ قرار سواء بالقبول او الرفض بشأن هذه المباراة وان كانت النية تتجه للموافقة على اقامتها ولكن بعد انتهاء الدورى. وعن شغب الجماهير في المباريات سواء بتوجيه السباب أو اشعال الشماريخ ولماذا تكتفى لجنة المسابقات بالعقوبات المادية التى لا تضر الا النادي، أكد زاهر أن الاتحاد يراعى الظروف الراهنة والدواعى الامنية قبل اتخاذ اى قرار ونحاول علاج التجاوزات لأن هدفنا استمرار الدورى الى النهاية. وأكد رئيس الاتحاد ان المجلس يحاول بشكل ودى حل أزمة حقوق الأندية المتأخرة لدى التليفزيون بشأن اذاعة المباريات خلال الفترة المقبلة خاصة وأن مديونية التليفزيون وصلت الى 40 مليون جنية والأندية تعانى من قلة الموارد.  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل