المحتوى الرئيسى

ظروف شخصية تمنع خالد يوسف من حضور فعاليات مهرجان (جمعية الفيلم)

05/04 18:22

- محمود زهيري Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  قال محمد عبد العزيز، الأمين العام لجمعية الفيلم، لموقع الشروق، إنه "تم تأجيل المهرجان الـ37 لجمعية الفيلم، لأنه لا يجوز عمل احتفالية فنية في ظل الظروف الراهنة، وتم استبدالها باحتفالية عن ثورة 25 يناير، تأكيدا للواجب الوطني للجمعية، وأنه تم عزف السلام الوطني في حفل الافتتاح، وتم اختيار مجموعة من الأفلام التي كانت تتنبأ بالثورة أو تناقش قضايا الفساد المختلفة.وفيما يخص فيلم الختام، أشار عبد العزيز إلى أنه كان من المقرر عرض فيلم (كف القمر) للمخرج خالد يوسف، ولكن لظروف شخصية منعت المخرج عن الحضور، اليوم الأربعاء، ومنعته الظروف من التواجد في غرفة المونتاج الخاصة بفيلم كف القمر، وبالتالى سيتعذر عرض الفيلم، لذلك تم استبداله بفيلم (الطريق الدائري) للمخرج تامر عزت، والفيلم من بطولة نضال الشافعي وعبد العزيز مخيون وسيد رجب وحمدي هيكل ورمضان خاطر، تصوير شريف هلال، موسيقى تامر كراون، من إنتاج شركة كولاج".وأيضا كان من المقرر عرض الفيلم الممنوع من العرض (حائط البطولات) للمخرج محمد راضي، والذي تم إنتاجه منذ 12 عاما، ولكن النسخة المتاحة الآن غير صالحة للعرض لرداءتها لطول مدة وضعها في العلب، ومع ذلك تم الاتفاق مع مخرج العمل لعمل نسخة سليمة سوف يتم عرض الفيلم بعد المهرجان".وحول أسباب منع الفيلم من العرض لمدة 12 عاما قال عبد العزير: "لأن الفيلم يناقش من هو البطل الفعلي لحرب أكتوبر، مما أثار حفيظة النظام السابق فتم منعه من العرض، وهو من تأليف خمسة من كبار المؤلفين، منهم: مخرج العمل محمد راضي ومصطفى محرم وآخرون"،وهو ما دفع عبد العزيز إلى أن يتحدث عن الرقابة على الأفلام قائلا: "دور الرقابة يجب أن يقتصر على بعض الأمور مثل تأكيد الوحدة الوطنية، وأن يتم منع ما يتنافى مع مجتمعنا الشرقي ويخالف تقاليدنا، أما سياسيا فالنظام السابق كان يترك من يريد أن يقول شيئا فليقل ويفعل هو ما يريد، أما الآن فالأمر مختلف".وعن برنامج العرض قال عبد العزيز: "كل يوم من أيام الاحتفالية يتم عرض مجموعة من الأفلام القصيرة التى تم تصويرها أثناء الثورة وبعدها، ثم عرض فيلم روائي طويل، ومن الأفلام القصيرة المعروضة: فيلم "ثورة سلمية فنية حرية" إخراج محمد سلماوي وهو من عمل ائتلاف فناني الثورة، وفيلم "شهيد الثورة كريم بنونة" إخراج عبد الرحمن عاصم، وفيلم "نقطة تحول" إخراج أحمد الأشوح، وفيلم "يوميات ثورة" من إنتاج BBC عربي للمخرج خالد عز العرب، والفيلم التسجيلي الطويل "ثورة مصر" الفيلم تحت إشراف المخرج محمد حمدي، وإعداد وتقديم د. ممدوح حمزة ود. هالة الطلحاتى وأ. د. أحمد مهران.ومن الأفلام المعروضة بالمهرجان، فيلم" زائر الفجر" للمخرج الراحل ممدوح شكري بطولة ماجدة الخطيب وعزت العلايلي وزيزى مصطفى ويوسف شعبان وتحية كاريوكا وشكري سرحان، وكاتب السيناريو رفيق الصبان، ومدير التصوير رمسيس مرزوق، وإنتاج أفلام 656 ( ماجدة الخطيب).وفيلم "678" من تأليف وإخراج محمد دياب، وبطولة باسم سمرة وماجد الكدوانى وبشرى ونيللي كريم وأحمد الفيشاوي وسوسن بدر وناهد السباعي، الفيلم من إنتاج شركة دولار فيلم.وأيضا فيلم "الجوع" للمخرج على بدرخان، بطولة سعاد حسني ومحمود عبد العزيز ويسرا وعبد العزيز مخيون وسناء يونس، إنتاج إيجيبت فيدو كاسيت.وفيلم "هي فوضى" للراحل يوسف شاهين وخالد يوسف، بطولة خالد صالح ومنة شلبي وهالة فاخر ويوسف الشريف وهالة صدقي وعمرو عبد الجليل، سيناريو وحوار عمرو عبد الجليل، إنتاج أفلام مصر العالمية.وفيلم "البرئ" للمخرج عاطف الطيب، وبطولة الفنان الراحل أحمد زكي، ومحمود عبد العزيز وجميل راتب وصلاح قابيل وممدوح عبد العليم، الفيلم قصة وسيناريو وحوار وحيد حامد، إنتاج فيديو 200 (سميرة أحمد- صفوت غطاس).وفيلم "ميكروفون" إخراج أحمد عبد الله السيد، وهو أول عرض للفيلم، بطولة خالد أبو النجا ومنة شلبي وهانى عادل ويسرا اللوزي، سيناريو وحوار أحمد عبد الله السيد وهيثم يحيى، الفيلم من إنتاج فيلم كلينيك.هذا ومن المقرر في حفل الختام أن يقوم عماد أبو غازي، وزير الثقافة، بالحضور لتوزيع الجوائز على الفائزين في كل المجالات، وسوف يتم تكريم 3 سينمائيين ممن ساهموا مساهمة فعالة في أحداث الثورة، وهم: الكاتب بلال فضل، والمخرجان عمرو سلامة ومحمد دياب.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل