المحتوى الرئيسى

وزير السياحة اللبنانى يطالب بإزالة المعوقات أمام تدفق السياح

05/04 16:04

شدد فادى عبود وزير السياحة اللبنانى، على أهمية صياغة تسهيلات لدعم السياحة العربية البينية، والعمل على إزالة المعوقات أمام تدفق السياح العرب، مشيرا إلى أهمية التعاون فى المرحلة الحالية، لمواجهة التداعيات التى تواجه القطاع فى ظل الظروف الراهنة. وأكد عبود فى المؤتمر الصحفى الذى عقد على هامش معرض سوق السفر العربى، على أهمية فتح المجال بشكل أوسع أمام تدفق كافة شرائح السياح، مع التركيز على منتجات تلبى احتياجات السائح العربى، مشيرا إلى أن مشروع إصدار تأشيرة "شام شنجن" عربية بين مجموعة دول تضم لبنان وتونس والأردن وسوريا، خطوة مهمة، وقد سبق النقاش حولها قبل شهرين. وأضاف أن هذا النوع من التعاون بين الدول العربية والإقليمية يفتح المجال أمام تدفق سياحى خارجى من خلال تنظيم رحلات لأفواج سياحية من أوروبا مرورا بأربع محطات سيعطى قيمة مضافة للقطاع السياحى فى مختلف الدول التى تشترك فى التأشيرة الواحدة والمشتركة. وقال لاشك أن هناك تضخيم فى ردود الفعل الأوروبية على الأحداث التى تشهدها المنطقة العربية، والتى وصلت بعد مقتل أسامة بن لادن أمس الأول إلى دعوة بعض الدول الأوروبية، مطالبة رعاياها إلى عدم السفر إلى الدول العربية. وأشار الوزير إلى أن الوضع الأمنى فى لبنان ليس بالصورة التى تظهر فى الاعلام الغربى وفى ردود الفعل من حكومات الدول الأوروبية والولايات المتحدة الأمريكية، مؤكدا على أن واقع المنطقة ينعم باستقرار، وهو ما يتطلب من الحكومات العربية التحرك الجماعي، إلى جانب الفردى للعمل على توضيح الصورة بالشكل الأمثل. وأوضح أن الربع الأول من العام 2011 شهد تراجعا فى حركة السياحة الخليجية إلى لبنان وبنسبة 14%، إلا أن المؤشرات تؤكد وجود أفاق للنمو فى الشهور المقبلة، مشيرا إلى أن المنتجات السياحية فى لبنان تخاطب مختلف الفئات والشرائح، وليس شريحة الأغنياء والميسورين، بل هناك منتجات تلبى طلبات مختلف الفئات. وأضاف أن لبنان سجلت العام الماضى 2.2 مليون سائح، انفقوا 8 مليارات دولار، وهو معدل يأتى الأعلى بين معدلات الإنفاق للسائح فى المنطقة، مشيرا إلى أن متوسط إنفاق السائح إلى لبنان يصل إلى 4 آلاف دولار. وأوضح بأنه بمقارنة مع السياح الوافدين إلى تونس فإن لبنان تتفوق عليها من حيث الدخل السياحى، حيث سجلت تونس 8 ملايين سائح أنفقوا 3 مليارات دولار، وهذا يعكس بدوره التوقعات المستقبلية الإيجابية للسياحة اللبنانية. أكد فادى بأن الإمارات تأتى على قائمة الدول المصدرة للسياحة إلى لبنان، ومن هنا يأتى حرص لبنان على المشاركة الدائمة فى سوق السفر العربى، لاتخاذه منصة للترويج، وفى نفس الوقت لفتح أسواق جديدة ومخاطبة الأسواق التقليدية بمنتجات مبتكرة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل