المحتوى الرئيسى

 جمهور تامر حسني يتوعد لكل من يهاجم نجمهم

05/04 15:24

وجهّت واحدة من جمهور الفنان تامر حسني رسالة في بيان إعلامي لكل الصحفيين والإعلاميين والكتاب الذين تحدّثوا بالسوء عنه بعد أحداث ثورة 25 يناير.وجاء في البيان: "سمعنا الكثير من الكلام قبل الثورة وبعد الثورة يهين الفنان تامر حسني والإنسان تامر حسني فليس بجديد على أولئك الناس ما يقولونه، ليس جديد على تلك الأقلام التي تحاول إحباط نجاح فنان شاب موهوب اشتهر في فترة وجيزة شهرة عالمية لايمكن لتلك الأقلام أن تخفيها أو أن تنكرها.سمعنا كثيرا مثل: تامر حسني لم يعد نجم الجيل تامر حسني ليس أسطورة تامرحسني ألبومه سيفشل تامر حسني مسلسله فاشل فإليكم هذا: تامر حسني نجم الجيل تامر حسني أسطورة على الصعيد العالمي تامرحسني ألبومه نجح قبل أن ينزل على الصعيد العالمي تامر حسني مسلسه ناجح قبل عرضه كذلك على الصعيد العالمي.... وهناك المزيد هذه هي الحقيقة التي لاتريدون أن تعترفوا بها، حقيقة أن تامر فنان مشهور ولا يقارن بأي فنان، لأن كل فنان عنده مكانته وله معجبيه، ونحن لا نقارنه بأي أحد على الإطلاق، فبعض الأقلام تكتب مقارنته مع الفنان الهضبة عمرو دياب وهذا ليس صحيحا، عمرو دياب فنان كبير وله فنه ومشوار طويل لا يمكن لأحد أن يقارنه به، كما أن لأم كلثوم مشوار عظيم لايمكن أن تقارن بأي حد. فكذلك ينطبق الأمر على الفنان النجم تامر حسني، لا يمكن لأحد أن يكتسب شهرة في أعوام قليلة بذكاء، ولا يمكن لأحد أن يفعل ما فعله لبلده، دائما يقف معها، وفنان قريب من جمهوره، فلذلك تستغربون حين ترون هذا الكم من الجمهور يدافعون عنه، لأنه الفنان الأقرب إلى جمهوره ويعطي لهم الأولوية في كل شيء، فهذا هو نجم الجيل والأسطورة والأفضل على مستوى إفريقيا بشهادة العالم. الإنسان تامر حسني، الذي يتلقى أبشع الكلمات من شعبه الذي قام بالثورة لكي تسوده الديموقراطية، كيف لشعب أراد الديموقراطية أن يتعامل مع شخص لم يفعل شيئا سوى أنه أدلى برأيه دون أن يشتم أحد بهذه الطريقة التي تدعى الديكتاتورية، كيف لي أن أطلب بحرية الآراء، وأن أقمع شخصا جاء كي يكلمني سواء معي أو ضدي، هل هذه هي الديموقراطية؟ هذه الأقلام وهذه الناس لم تتصرف هكذا لأنه قال رأيه، بل جمعت بين نقد كان قبل الثورة ونقد بعد الثورة لكي تنال مرادها من هذا الإنسان ذو النية الصادقة، نعم ذو النية الصادقة، وقلب كبير ومن يعرفه سيقول هذا الكلام، أما العكس فلن يقول سوى الكلام القبيح. في الآخر لن أطول عليكم كثيرا نحن رابطة عشاق تامر حسني ما بين16-30 سنة كلها وراء تامر حسني الفنان الأسطورة والألقاب لازالت آتية نحن نقف وقفة واحدة ضد من يمس أخونا بكلمة أخرى أنتم تضربون بالأقلام ونحن سنرد بالأقلام مثلكم فنحن أشرس جمهور لدى فنان في العالم العربي فأنتم لا تعرفون قيمته وتحكمون عليه دون أي مبررات أو بالأحرى مبررات لكنها ليست إنسانية وليست منطقية هناك صفحة ( ثورة تامر لافرز ضد الصحافة السوداء)، و(حملة الدفاع عن تامر حسني على الفيس بوك) والباقي يأتي، ولن نسكت تامر حسني سيظل تامر حسني هل تسمعون؟". ثم وقعت في نهاية البيان: بقلم فاطمة من تامر لافرز منظمة أضخم حملة على الفيس بوك (ثورة تامر لافرز ضد الصحافة السوداء).استمع لآخر أغنيات تامر حسني "ولا تسوى الدنيا"

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل