المحتوى الرئيسى
alaan TV

وزير المالية: يمكن تلبية 5% فقط من مطالب سائقى التاكسى

05/04 13:54

أكد وزير المالية سمير رضوان، أن الاقتصاد المصرى كان على ما يرام حتى ثورة 25 يناير، حيث كان هناك احتياطى كبير بلغ 43 مليار جنيه ومعدل النمو كان من المتوقع أن يزداد إلى 5% لافتا إلى أن الإشكالية التى كان يشعر بها المواطنون من فقر قبل الثورة ترجع لسوء توزيع عائد النمو، كما أن تركيبة العمل المصرى لا تمكن من الاستفادة من ثمار النمو، وذلك لأن تركيبة العمل المصرى إما أمى أو شبه أمي. وقال وزير المالية خلال حواره لبرنامج الحياة اليوم مساء أمس، إن 42% من العمالة المصرية تعانى من الأمية، فضلا عن الفساد المستشرى على كافة الأصعدة وإن لم تحدث الثورة كان الاقتصاد المصرى فى طريقة للانحدار بسبب انتشار الفساد، حيث إن الاقتصاد المصرى كان غير جيد. وعن المنح التى تحصل عليها مصر، قال إنها إن كانت منحا لدعم مشروعات معينة فيتم تخصيصها لتك المشروعات أما المنح الحرة فتدخل فى بند الدخل العام للدولة ويتم تسجيلها فى البنك المركزى على أنها ضمن الدخل العام للدولة ولا يتم ترويجها على أن هذه المنح ضمن إنتاج الدولة أو تابعة لمنظومة النمو. وأضاف إن القطاع الخاص عادة يتبع القطاع الحكومى فى الـ 15% زيادة وبالرغم من المصاعب التى يواجهها القطاع الخاص إلا أنه يحاول الالتزام باللوائح فصاحب العمل الجيد يحاول المحافظة على العمالة الماهرة عن طريق دفع أكثر من 15% علاوة، لافتا إلى أنه بالرغم من ارتفاع معدلات البطالة إلا أن لدينا ندرة فى العمالة الماهرة. وفيما يتعلق بالصادرات، أكد أنها انخفضت بنسبة 5% والصناعة تعمل بنصف طاقتها، كما أن هناك عوامل أدت إلى انخفاض شديد فى توقع النمو، مؤكدا أنه سيكون راضيا إذا بلغ معدل النمو 2% فقط بدلا من 5% الذى كان متوقعا هذا العام فتحويلات العاملين بالخارج انخفضت، بالإضافة إلى أن العائدين من ليبيا أضافوا عبئا على منظومة النمو. وأشار الوزير إلى أن مصر أنفقت فى شهر فبراير وحده 7 مليارات جنيه لتلبية المطالب الفئوية، مؤكدا أن هناك فوضى للأجور بمصر لا مثيل لها. وأضاف وزير المالية لقد ذهبنا للمجلس العسكرى لاستقبال أمير قطر الشيخ حمد وبصحبته رئيس الوزراء ووزير الخارجية وهذه الزيارة لها أهمية كبرى لمصر لأن فى الماضى كانت العلاقات المصرية القطرية غير طيبة، مشيرا إلى زيارته لقطر وأنه وجد ترحيبا هائلا هناك، لافتا إلى ترحيب أمير قطر بعودة مصر لمكناتها، كما أعرب عن رغبته فى زيارة مصر، وبالفعل قد وجهنا الدعوة وتمت بحضوره اليوم لمصر لمقابلة المشير طنطاوى وكبار المسئولين. ولفت الوزير إلى مظاهرات سائقى التاكسى الأبيض أمام وزارة المالية، مؤكدا على أن مشروع التاكسى الأبيض يعد نقلة نوعية لوسائل النقل فى مصر، كما أنه منظر حضارى للقاهرة أمام السائحين والعرب وقد حاولت الوزارة تخفيض قيمة التاكسى بقدر المستطاع، كما أن هناك إعفاء جمركيا لهذه السيارات، لكن أصحاب السيارات الجديدة يريدون أن يحصلوا على السيارات دون مقابل ظنا منهم أن هذه السيارات منحة وهذا غير صحيح، مشيرا إلى أنه من الممكن أن تلبى الوزارة حوالى 5% فقط من مطالب سائقى التاكسى لأن مطالبهم تعد زائدة جدا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل