المحتوى الرئيسى
alaan TV

فرنسا تبحث تمويل المعارضة وقوات القذافى تواصل قصف الزنتان ومصراتة

05/04 17:12

قال وزير الخارجية الفرنسى، آلان جوبيه، إن تمويل المعارضين الليبيين وتسهيل الاتصالات مع المنشقين عن حكومة الزعيم الليبى، معمر القذافى سيكون محور المحادثات المتعلقة بليبيا التى ستجرى فى روما يوم الخميس. وأكد جوبيه لتليفزيون فرنسا 24 أن اجتماع ما يسمى "بمجموعة الاتصال" بشأن ليبيا والتى تضم دولا غربية وشرق أوسطية إضافة إلى الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقى وجامعة الدول العربية ستبحث إنشاء آلية للتمويل. وأضاف "هذا ليس سهلا، هناك أصول ليبية مجمدة وتسييلها صعب لأسباب قانونية". وقال وزير الخارجية الإيطالى فرانكو فراتينى الشهر الماضى إن محادثات روما ستبحث سبل الإفراج عن أرصدة تخص القذافى وتمكين المعارضة من بيع النفط المستخرج من الأراضى التى تسيطر عليها. ميدانيًا استمرت قوات القذافى فى قصف مدينة الزنتان وقال متحدث باسم المعارضة الليبية المسلحة إن قوات الزعيم الليبى معمر القذافى قصفت الزنتان بأكثر من 40 صاروخًا من طراز جراد فى وقت متأخر مساء الثلاثاء. كما تجدد القتال فى مدينة مصراتة المحاصرة وتجدد فى الضواحى الشرقية للمدينة لكن كثافة الغارات التى شنتها طائرات حلف شمال الأطلسى وفرت لميناء مصراتة شريان الحياة الرئيسى للمدينة المحاصرة فترة لالتقاط الأنفاس من قصف قوات الحكومة الليبية. على صعيد آخر قال ليون بانيتا، مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية (سى.أى.أيه) لشبكة تليفزيون أن.بى.سى الإخبارية أن مسئولى الاستخبارات الأمريكيين يعتقدون أن الزعيم الليبى معمر القذافى الذى لم ير فى مكان عام منذ هجوم صاروخى لحلف شمال الأطلسى قيل إنه قتل ابن له وهو ما زال على قيد الحياة. وأكد بانيتا أن معلومات الاستخبارات المتاحة حتى الآن تفيد بأن القذافى مازال حيا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل