المحتوى الرئيسى

فرنسا تعلن إجراءات أمنية مشددة خوفا من «ضربة انتقامية» بعد مقتل بن لادن

05/04 11:56

  أعلن وزير الداخلية الفرنسي كلود جيون أن أجهزة الأمن الفرنسية عززت من إجراءاتها تحسبا لوقوع أعمال إرهابية انتقامية في فرنسا، في أعقاب مقتل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن. وقال جيون في تصريحات له الأربعاء إن التهديدات «موجودة في كل مكان ونخشى أن تكون فرنسا بالفعل مستهدفة مثل الولايات المتحدة ودول أخرى صديقة، بأعمال إرهابية ورغبة في الانتقام، سواء داخل أراضى فرنسا أو ضد الرعايا أو المصالح الفرنسية في الخارج». وأضاف:«فرنسا تطبق منذ عام 2005 المستوى الأحمر من خطة الاستعدادات الأمنية»، مشيرا إلى أنه طلب الثلاثاء، تعزيز الدوريات والإجراءات الأمنية استنادا إلى تطورات الأوضاع، لافتا إلى أنه تم خلال العام الماضي استجواب 96 شخصا في قضايا لها صلة بالإرهاب وتم حبس 36 منهم. وأعرب جيون عن مخاوفه من الوضع في منطقة الساحل الأفريقية بصورة خاصة، حيث أن هناك 4 فرنسيين لا يزالوا رهائن في أيدي عناصر تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي، مضيفا انه بالنظر إلى الأوضاع الحالية في ليبيا، فقد تم تهريب كميات من السلاح إلى المناطق التي ينشط بها تنظيم القاعدة وخاصة في مالي. وأضاف وزير الداخلية الفرنسي أنه تم أيضا اتخاذ إجراءات لتعزيز أمن رحلات شركة الخطوط الجوية الفرنسية ، فضلا عن تواجد عناصر أمن فرنسيين في المطارات الفرنسية الأكثر حساسية في إطار زيادة الإجراءات الأمنية المطبقة. ولفت إلى أنه تم أيضا تعزيز الإجراءات الأمنية الخاصة بالسفارات الفرنسية في الخارج، منوها بمحاولة الهجوم الذي تعرضت له السفارة الفرنسية في نواكشوط مؤخرا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل