المحتوى الرئيسى

دعوات بالكونجرس لوقف مساعدات باكستان

05/04 11:10

ذكرت صحيفة "كريستيان ساينس مونيتور" الامريكية اليوم الأربعاء أن عملية قتل أسامة بن لادن أثرت بشكل عميق على ثلاث قضايا كبيرة مهمةوهى المساعدات الأمريكية لباكستان، وثانيا قيمة أساليب الاستجواب الحادة للعثور على بن لادن، وثالثا الحرب على أفغانستان.وقالت الصحيفة إن قلقا كبيرا ينتاب العديد من النواب الامريكيين حيال علم باكستان بتحصن بن لادن على أراضيها وعدم إبلاغها مما دفعهمالي إعادة النظر فى مسألة استمرار الولايات المتحدة في دعمها العسكرى والاقتصادى لهذه الدولة التى قد لا تلتزم بمحاربة تنظيم القاعدة ومكافحة الارهاب على أراضيها.ونقلت الصحيفة عن النائب الامريكى كارل لفين الذى يرأس لجنة الخدمات العسكرية قوله إن الشعب الامريكى الذى يقدم مليارات الدولارات الى الحكومة الباكستانية يستحق أن يعرف ما إذا كانت باكستان كانت تعلم بمكان بن لادن أو لا ؟ وفى حال عدم علمها فكيف يحدث ذلك .كما دعا النائب فرانك لاتنبرج الى وقف المساعدة الامريكية لباكستان فورا لحين معرفة مدى صدقها فى محاربة الارهاب. إلا إن الادارة الامريكية وبعض النواب الجمهوريين المؤيدين لمساعى الحرب فى أفغانستان حثوا على ذلك بشئ من التحفظ .وقالت وزيرة الخارجية الامريكية هيلارى كلينتون إن "التعاون مع باكستان قادنا الى مكان بن لادن، كما اننا ملتزمون بالفعل بمواصلة هذا التعاون".يذكر أن وكالة الاستخبارات الباكستانية أكدت أنها تشعر بالحرج الشديد لإخفاق أجهزتها في معرفة مكان وجود زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن رغم أنه كان يعيش في مجمع سكني بالقرب من منشآت عسكرية بباكستان.ونفى الرئيس الباكستاني آصف علي زرداري أن يكون وجود زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن في بلاده علامة على تقاعس السلطات الباكستانية في الحرب على "الإرهاب".. معتبرا أن "باكستان لم تكن يوما ولن تكون مرتعا للتشدد كما يصورها الاعلام".  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل