المحتوى الرئيسى

ف.تايمز: مصر عادة إلى عروبتها

05/04 09:24

اعتبرت صحيفة "فاينانشيال تايمز" اليوم الاربعاء ان مقتل زعيم القاعدة أسامة بن لادن فرصة لإعادة تنظيم القوى في الشرق الأوسط، موضحة ان إعادة تشكيل السياسة الخارجية لمصر بعد الثورة اعاد مصر الي عروبتها.وقالت الصحيفة : "إن الزمن الذي كان فيه التنافس على السلطة في المنطقة يجري بين إسرائيل وإيران وتركيا، وتلعب فيه الولايات المتحدة دور المراقب قد ولى".وتابعت "إن مصر لن تأتي مرة أخرى بعد السياسة الأمريكية والإسرائيلية في المنطقة" مشيرة الى ان فتح الحدود مع غزة وانهاء الحصار وتوقيع المصالحة الفلسطينية يؤد ان نظام الرئيس السابق حسني مبارك كان عقبة امام المصالحة الفلسطينية.واشارت الصحيفة الى تزامن التخلص من بن لادن وهبوب الثورات في انحاء الأرض العربية،موضحة : "ان هذا لا يبرز فقط فشل القاعدة وإنما يمنح الولايات المتحدة وأوروبا الفرصة لاعادة صايغة سياستهم والوقوف إلى الجانب جانب الحرية والحقوق العربية".واشارت الصحيفة الى ان التخلص من الحكام الطغاة يعني حرمان الأصوليين الإسلاميين من الديكتاتور الذي كان يشكل مركز جذب للمتطوعين ويقف عائق أمام تسرب سم الجهاديين لصفوف المسلمين العاديين.وقالت:" أن أمام الولايات المتحدة وحلفائها الاختيار إما أن يكونوا في قلب الأحداث او أن يدعوها تسلك مجرى عشوائيا".وترى أن إسرائيل لا تزال في حداد على رحيل نظام مبارك، وتشعر بالقلق من احتمال انهيار نظام بشار الأسد في سوريا .وتختتم الصحيفة افتتاحيتها قائلة:" إن أوروبا والعرب مستعدون بانتظار أن يتقدم الرئيس الامريكي باراك اوباما إلى الساحة إما لمحاولة تشكيل الأحداث أو ليرقب الأحداث عن بعد". 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل