المحتوى الرئيسى

الهلال السعودي يعود بنقطة من إيران والغرافة القطري يتمسك بأمل التأهل

05/04 21:07

دبي - العربية.نت تعادل سباهان الإيراني مع ضيفه الهلال السعودي 1-1، وفاز الغرافة القطري على الجزيرة الإماراتي 5-2 اليوم الأربعاء 4-5-2011، في الجولة الخامسة قبل الأخيرة من منافسات المجموعة الأولى في مسابقة دوري أبطال آسيا في كرة القدم. واحتفظ سبهان بصدارة المجموعة رافعاً رصيده إلى 10 نقاط وبفارق الأهداف أمام الهلال، وعزز الغرافة فرصته في التأهل بعدما رفع رصيده إلى 7 نقاط، وبقي الجزيرة أخيراً برصيد نقطة وحيدة. وبذلك، ضمن سباهان التأهل إلى الدور الثاني بغض النظر عن نتيجة الجولة الأخيرة عندما يحل ضيفاً في الجولة السادسة الأخيرة على الجزيرة الإماراتي في أبوظبي، حيث يتفوق على الهلال والغرافة في المواجهات المباشرة بينهم. ويستضيف الهلال الغرافة في الرياض على أمل تحقيق نتيجة إيجابية وتعثر سباهان لكي يخطف صدارة المجموعة، حيث إن الفوز والتعادل وحتى الخسارة بهدف يضمنان له التأهل، فيما يحتاج الغرافة إلى الفوز بفارق هدفين على الأقل لمرافقة سباهان إلى دور الستة عشر. تفوق هلالي الهلال قدم مباراة رائعة ولم يخش بطل الدوري الإيراني وكان قريباً من الفوز بعد أن تقدم بهدف الزوري (46) لكنه لم يحافظ على تقدمه بخطأ دفاعي من الخالدي والمرشدي (57) ما منح مهران نافيديكا فرصة إدراك التعادل (54). ونجح مدرب الهلال الأرجنتيني غابريال كالديرون في اعتماده على تأمين الناحية الدفاعية بثلاثة مدافعين، لكنه لم يستغل الأطراف بشكل جيد خصوصاً أن تركيز سيباهان كان على الكثافة العددية في العمق الدفاعي. ووفقاً لوكالة الأنباء الفرنسية، بدأ الهلال بهجوم مبكر وضغط على مرمى سيباهان فارضاً سيطرته وأسلوبه في المجريات، وباغت الزوري الحارس سيد مهدي رحمتي بتسديدة تصدى لها الأخير ببراعة (11). أولى هجمات سيباهان الخطيرة جاءت من كرة مرتدة وصلت إلى مهران نافيديكا وبدوره حولها سريعة الى المهاجم إبراهيما توريه لكنه سددها ضعيفة بين يدي الحارس حسن العتيبي (20)، اتبعها إبراهيما بكرة تمكن العتيبي من الإمساك بها (22). وفي الشوط الثاني، كشر الهلال عن أنيابه وتقدم للهجوم، ومن إحدى المحاولات المنظمة تنقلت على إثرها الكرة بين أكثر من لاعب وصلت إلى ياسر القحطاني الذي جهزها للدوسري فمررها إلى المندفع عبدالله الزوري الذي راوغ مدافعاً ووضعها على يسار الحارس (46). وكاد القحطاني يضيف الهدف الثاني من كرة تابعها برأسه مرت بجوار القائم الأيسر (52)، لكن رد سباهان كان سريعاً فأدرك التعادل عبر نافيديكا الذي استغل هفوة دفاعية فتقدم من العمق دون مضايقة ومر من الخالدي والمرشدي ووضع الكرة في المرمى (54). خماسية الغرافة أما المباراة الثانية، فقد بدأت بسيطرة واضحة للغرافة أسفرت عن الهدف الأول من خطأ قاتل لحارس الجزيرة الذي أراد تسديد الكرة فأرسلها بجسم العراقي يونس محمود وكادت تسكن الشباك في المرة الأولى، لحقها الحارس وشتتها فاصطدمت بالعارضة وارتدت إلى محمود مرة أخرى فأكملها في المرمى. ثم تلقى الغرافة صدمة الهدف الأول رغم سيطرته الميدانية في الدقيقة (31) من كرة عرضية وصلت على رأس أحمد جمعة تابعها في المرمى. ولم تمر سوى دقائق قليلة حتى تلقى الصدمة الثانية بهدف من ركلة جزاء للبرازيلي ريكاردو اوليفيرا. ونزل لاعبو الغرافة إلى الشوط الثاني بقوة ونجحوا في إدراك التعادل مع الدقائق الأولى عبر الإيفواري امارا ديانيه (47). ساهم الهدف في رفع معنويات لاعبي الغرافة أكثر فاستعادوا زمام الأمور وأحكموا قبضتهم تماماً على المباراة، فأضافوا ثلاثة أهداف عبر يونس محمود (62) و(80) وميرغني الزين (62).

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل