المحتوى الرئيسى

اشتباكات بالرصاص والطوب بين معتصمي شقق السلام وأهالي عابدين تسفر عن إصابة 6 من المعتصمين

05/03 21:17

كتب ـ محمد كساب:شهدت المنطقة المقابلة لقصر عابدين ومبنى محافظة القاهرة، اشتباكات دموية بدأها أصحاب المحال المطلة على بداية شارع محمد فريد وعدد من الأهالي بإطلاق الرصاص الحي ضد نحو 5 آلاف مواطن ـ المعتصمين أمام مبنى المحافظة للمطالبة بحصولهم على شقق فى مدينتي السلام والنهضة ـ وكان المعتصمون قد قاموا بقطع الطريق  وإيقاف  حركة المرور بالشارع وجلسوا فى منتصفه، بسبب عدم استجابة المسئولين فى ثاني يوم لاعتصامهم مما دفع عدد من أصحاب المحلات لمهاجمتهم .وأسفرت الاشتباكات عن وقوع 6 إصابات لدى المحتجين منها إصابتين نافذتين فى البطن والرجل لسيدتين، نقلتهما سيارتا إسعاف من المكان فى الوقت الذي انتشرت فيه قوات من الشرطة العسكرية لفض الاشتباكات بين الفريقين اللذين تبادلا الطوب “المعتصمين” والرصاص “أصحاب المحلات والأهالي “.ولفت المعتصمون أنهم يعيشون منذ ثلاثة أشهر فى الخيام ومعهم أبناءهم وزوجاتهم فى ظل صعوبات للبقاء فيها أكثر من ذلك، وأضافوا أنهم فوجئوا بأصحاب المحال وعدد من أهالي عابدين يهاجمونهم أثناء اعتصامهم ، وأطلق بعضهم الرصاص عليهم.وقال أحدهم إن محافظ القاهرة الجديد وعدهم بمنحهم  شققا فى مدينتي السلام والنهضة، لكننا الآن نعيش فى خيام بمركز تله السلام بأسرنا، ونعانى منذ فترة طويلة نحن وأسرنا منذ عهد الرئيس المخلوع حسنى مبارك، ورغم ذلك ما زال المسئولين يماطلوننا  وطلبوا منا أوراقا وكشوف لكل 5 أو 10 أفراد ليتقدموا للحصول على شقة ولما قمنا بذلك قال لنا مسئول الحي إن الختم الموجود على طلباتنا مزور رغم أنه من المحافظة، ومعنا أكوام من الأوراق التي تؤكد معاناتنا طوال الفترة الماضية .. “هذا كله دفعنا للاعتصام والمبيت فى جنينة المحافظة إحنا وأولادنا وزوجاتنا فى البرد”.يأتي هذا فيما تناثرت فى محيط الاشتباكات آثار لحطام الطوب والحجارة، وأغلقت بداية شارع محمد فريد بعربات القمامة أمام القادمين من الناصرية والسيدة زينب وعابدين انتهاء بمحطة مترو محمد نجيب لبعض الوقت قبل أن يقوم أصحاب المحلات بفتحه ، و مازالت الشرطة تحاول تهدئة المعتصمين الذين يطالبون بالقبض على أصحاب المحال والأهالي الذين هاجموهم.مواضيع ذات صلة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل