المحتوى الرئيسى

> جامعة المنيا تحملت نفقات مستشفي سوزان مبارك الجامعي

05/03 21:02

كشفت تقارير رقابية عن ختامي الموازنة العامة عن مخالفة صريحة بجامعة المنيا حيث أظهر فحص ختامي الموازنة الخاصة، بها عن تحمل الجامعة مبالغ إضافية دون حق لسداد تكلفة نفقات مستشفي سوزان مبارك الجامعي، رغم وجود مخصصات مالية ضمن موازنة المستشفيات الجامعية والمستقلة أصلاً عن موازنة الجامعة. وأظهرت التقارير تحمل الموازنة 394 ألف جنيه قيمة ما أمكن حصره من تلك النفقات تمثل قيمة صيانة وإنارة كان يتعين الخصم بها وعلي كل من وحدة وسائل النقل وفندق الجامعة ومستشفي سوزان مبارك الجامعي. وطلب الجهاز المركزي للمحاسبات في أغسطس 2009 إجراء التسوية اللازمة، وبدأت المطالبات من مستشفي سوزان مبارك بسداد المبالغ المستحقة مع متابعة أي نفقات أخري لتمويلها من موازنة المستشفي المستقلة دون تحمل لها مع فحص جميع موازنة الجامعة للتحقق من وجود مخالفات حيث أظهر الفحص قيام الجامعة بخصم 100 ألف جنيه من مصروفات شراء السلع لبناء تكاليف بناء سور لكلية الفنون الجميلة وشبابيك القاعات الخاصة بقسم التعليم بكلية التربية الرياضية كان يجب تمويلها من الموازنة الاستثمارية. يأتي ذلك في الوقت الذي لم تستفد فيه الجامعة من وحدة جراحة القلب والصدر بمستشفي المنيا الجامعي، التي تكلف إنشاؤها 6.066 مليون جنيه عام 2006، الأمر الذي أدي إلي عدم الاستفادة. من فترة الضمان والصيانة المجانية للأجهزة الموردة للوحدة نظرًا لعدم استخدامها منذ تاريخ تركيبها، فضلاً عن وجود جانب من المستلزمات الخاصة بالوحدة انتهت صلاحيتها أو قاربت علي الانتهاء دون اتخاذ الإجراءات اللازمة لاستبدالها بالمخالفة لشروط التعاقد. وتبين أن ذلك بسبب عدم توافر مولد كهربائي لاستخدامه في حالة انقطاع الكهرباء وتمت إحالة المسئولين عن متابعة انتهاء فترة ضمان الأجهزة للتحقيق.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل