المحتوى الرئيسى

كفاح فراشة

05/03 17:54

عثر رجل على شرنقة لفراشة، وفي يوم ظهرت بها فتحة صغيرة، فجلس لمشاهدة الفراشة لعدة ساعات، وهي تكافح دافعة بجسمها إلى خارج الفتحة، ثم بدت وكأنها توقفت عن إحراز أي تقدم، وبدت وكأنها بذلت أقصى مالديها ولم تعد قادرة على المضي قدما، حينئذ قرر الرجل مساعدتها. فأخذ مقصا و قص ماتبقى من الشرنقة، حينها خرجت الفراشة بكل سهولة، ولكن هنالك شيء غريب، كان للفراشة جسم منتفخ وأجنحة ذابلة، فاستمر الرجل بمراقبة الفراشة لأنه توقع بأنه في أية لحظة،ستكبر الأجنحة وتتمدد وتصبح قادرة على دعم الجسم والذي سوف يتقلص في الوقت المناسب،ولكن… لم يحدث أي شيء من ذلك، في الواقع، قضت الفراشة بقية حياتها زاحفة بجسم منتفخ وأجنحة مشوّهة، ولم تتمكن من الطيران أبدا. إن الذي لم يدركه الرجل بطيبته واندفاعه، أن الأمر يتطلب أن تكون الشرنقة ضيقة، وأن تصارع الفراشة وتناضل، لتتمكنمن الخروج خلال هذه الفتحة الصغيرة، فهي إرادة الله عز وجل في جعل السوائل التي فيجسم الفراشة، تندفع بفعل هذا الصراع إلى الأجنحة، بحيث تكون مستعدة للطيران متى ماتحررت من الشرنقة، أحيانا، يكون الصراع والكفاح هو بالذات ما نحتاج إليه في حياتنا. ولو سمح لنا الباري جل وعلا في المضي في حياتنا بأكملها دون أية عقبات، فإن هذا منشأنه أن يعوّقنا ويضعفنا، ولن نصبح أقوياء كما يجب، ليس هذا فقط، بل لن نتمكن من الطيران أبدا

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل