المحتوى الرئيسى

مرشد الإخوان: الطيب يستحق لقب شيخ الإسلام

05/03 21:05

خالد موسى - عاكف المرشد السابق يمسك بيد شيخ الازهر وخلفهما بديع المرشد الحالى تصوير : مجدى ابراهيم Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  «نصف الإخوان أزهريون»، جملة جاءت على لسان شيخ الأزهر، أحمد الطيب، خلال مؤتمر صحفى له بعد لقائه المرشد العام للإخوان المسلمين، محمد بديع، فى اجتماع هو الأول من نوعه، استمر 15 دقيقة.«إذا مات بن لادن، فسيخرج له أبناء كثيرون، وعلاج مشكلة الإرهاب يكمن فى نشر العدل فى الشرق الأوسط وأن تكف إسرائيل عن أعمال العنف، والدول الغربية عن ممارساتها العنيفة مثل قتل المجرمين وسط أهلهم»، هكذا لخص الطيب، موقفه من اغتيال زعيم تنظيم القاعدة، أسامة بن لادن، على أيدى فرقة كوماندوز أمريكية.وعن تفسيره لأول زيارة للإخوان منذ 30 سنة قال الطيب: «احنا مش فى حرب، والزيارة جاءت بعد ان تهيأ لها الجو العام، وأتيح ان نلتقى فالتقينا». داعيا جميع الأطياف إلى أن يكونوا «إيجابيين فيما يخص مستقبل مصر»، معلنا عقد مؤتمر موسع خلال الأسابيع القادمة باشراف الازهر يضم جميع الاطياف الدينية و«سيكون الاخوان من أوائل المدعوين».وعن حديثه مع بديع قال الطيب إن الحوار دار حول أسس الشراكة بين الأزهر والاخوان، مضيفا: نريد ان نقضى على بدع الاقصاء والتكفير حتى لا تنشأ الجماعات المتصارعة.وأشاد مرشد الإخوان بفضيلة الإمام الأكبر وبفكره المعتدل، مؤكدا أن للمسلمين إماما واحدا فقط، «هو شيخ الأزهر الذى يستحق لقب شيخ الإسلام»، مشددا على أن «الأزهر هو المرجعية الدينية الوحيدة للمسلمين».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل