المحتوى الرئيسى

إيهود باراك: "قسوة" الأسد ستعجل بسقوطه

05/03 16:58

اعتبر وزير الدفاع الإسرائيلى إيهود باراك أن نظام الرئيس السورى بشار الأسد محكوم عليه بالزوال بسبب "القسوة" التى يقمع بها حركات الاحتجاج. وقال باراك أمس، الاثنين، للقناة العاشرة للتلفزيون الإسرائيلى: "أعتقد أن الأسد يقترب من الدرجة التى سيخسر فيها شرعيته الداخلية. أن قسوته توقع المزيد من القتلى وتضعه فى مأزق. كما تتضاءل فرصه للخروج منه". وأضاف باراك: "حتى إذا أوقف (الأسد) إراقة الدماء لا أعتقد أنه سيتمكن من استعادة شرعيته. ربما يتمكن من النهوض لكنه، من وجهة نظرى، لن يكون الشخص نفسه، وأعتقد أن قدره يسوقه إلى الانضمام لباقى زعماء الدول الذين أطاحت بهم الثورات" العربية". وردا على سؤال عن رد فعل إسرائيل، قال وزير الدفاع بحذر: "لا أعتقد أن بإمكان إسرائيل ممارسة أى تأثير كان على مجرى الأحداث فى سوريا. ومن ثم من الأفضل أن نبقى قليلا خارج كل ذلك". من جهة أخرى اعتبر باراك أنه "ليس على إسرائيل أن تفزع من إمكانية استبدال الأسد العملية التى بدأت فى سائر إرجاء الشرق الأوسط واعدة جدا وتبعث آمالا على المدى البعيد". وفى قطاع غزة الذى تسيطر عليه حركة حماس التى تقيم علاقات وثيقة مع سوريا، تظاهر العشرات من أعضاء حزب التحرير، الإسلامى، تضامنا مع حركة الاحتجاج فى سوريا مرددين هتافات ضد النظام "المجرم الذى يقتل شعبه".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل