المحتوى الرئيسى

إسرائيل تعتقل فلسطينيين ومستوطنون يشعلون النار بمصلى بالضفة

05/03 13:33

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلى، فجر اليوم، الثلاثاء، شابين فلسطينيين من مخيم بلاطة شرق نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة خلال مواجهات بين جنود الاحتلال والشبان بمحيط قبر يوسف. وقال شهود عيان، إن قوات الاحتلال اقتحمت المنطقة الشرقية من نابلس صباح اليوم، لحماية مجموعة من المستوطنين اليهود الذين أدوا طقوسا دينية (بقبر يوسف) شرق نابلس. وأضاف الشهود، أن أكثر من ست آليات عسكرية اقتحمت الحى عند الساعة الواحدة فجرا لتأمين حافلة تقل مستوطنين.. فاندلعت اشتباكات استخدم جنود الاحتلال خلالها الرصاص المعدنى والحى والمسيل للدموع أدت إلى إصابات عولجت ميدانيا. وقتل مستوطن قبل نحو أسبوع بمحيط قبر يوسف برصاص عسكرى فلسطينى خلال محاولة مجموعة من اليهود اقتحام المكان وأداء طقوس دينية. ويدعو المستوطنون الجيش الإسرائيلى إلى إعادة احتلال قبر يوسف وتحويله إلى ثكنة عسكرية، فيما كانت قوات الاحتلال قد انسحبت من القبر مع بداية انتفاضة الأقصى عام 2000 حيث قتل جنود واستشهد شبان فلسطينيون وقتها. ويعتقد اليهود، أن القبر لنبى الله يوسف عليه السلام بينما تؤكد الحقائق التاريخية، أن القبر ليوسف دويكات احد رجال الإصلاح فى بلدة بلاطة البلد وكان يستخدم المقام مسجدا من قبل المسلمين قبل احتلاله. على صعيد متصل، أضرم مستوطنون صباح اليوم النار فى مصلى مدرسة حوارة الثانوية جنوب مدينة نابلس.. وقال شهود عيان، إن أهالى البلدة وجدوا المصلى محترقا عند بدء الدوام المدرسى. وأشاروا إلى أن مستوطنين كانوا قد اقتحموا البلدة فى ساعات متأخرة من الليل وكتبوا شعارات معادية للعرب والإسلام على جدران المنازل. وأضاف الشهود، أن التحقيقات الأولية من قبل الأجهزة الأمنية الفلسطينية، أكدت أن سبب الحريق سكب مواد قابلة للاشتعال فيه. وينفذ المستوطنون اعتداءات متواصلة بالضفة الغربية، حيث يسكن نحو 20 ألف مستوطن فى 39 مستوطنة وبؤرة استيطانية بمحيط نابلس. كما اعتقلت القوات الإسرائيلية، شابا من مخيم عايدة للاجئين شمال مدينة بيت لحم.. وأوضح شهود عيان أن جنود الاحتلال داهموا منزل الشاب فراس عقل دار الحاج ( 27 عاما) فى المخيم المذكور وفتشوه ثم اعتقلوه. وأبعدت سلطات الاحتلال مواطنة فلسطينية تدعى ميسون الغاوى عن منطقة حى الشيخ جراح بالقدس المحتلة لمدة خمسة أيام بتهمة التحريض والاعتداء على المستوطنين. وكانت الشرطة الإسرائيلية قد اعتقلت المواطنة الغاوى بعد احتجازها وتفتيشها على معبر قلنديا العسكرى شمالى القدس المحتلة أثناء مرورها منه برفقة طفلتها سارة وأحد أقاربها. وخلال التحقيق.. عرض المحقق على الغاوى أشرطة فيديو عَنونها (باب الحارة 1 وباب الحارة 2) وظهرت فيها ميسون وبعض الفتية من أهالى الشيخ جراح وهم يضربون عددا من المستوطنين الذين يعيشون بالحى بعد الاستيلاء على عدة منازل. ورفضت الغاوى هذه التهمة، وأكدت للمحقق أن هذه الأشرطة مدبلجة ولا صحة فيها، وتعانى عائلة الغاوى من مضايقات واستفزازات متواصلة من قبل شرطة الاحتلال والمستوطنين منذ الاستيلاء على منزلهم فى أغسطس عام 2009، حيث تعرض معظمهم إلى الاعتقال والتحقيق والتوقيف.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل