المحتوى الرئيسى

رجل رائع - رجل مخيب: الإسماعيلي × الزمالك

05/02 23:18

قدم الإسماعيلي مباراة رائعة وسيطر على الشوط الثاني تماماً وأضاع لاعبوه عدة فرص محققة، بينما إكتفى فريق الزمالك باللعب 25 دقيقة في النصف الثاني من الشوط الأول أضاع خلالها بعض الفرص، ليخرج اللقاء بنتيجة التعادل السلبي ويقتنص كل فريق نقطة في ظل المنافسة الشرسة على لقب الدوري، وشهدت المباراة تألق بعض اللاعبين من كلا الفريقين، وأيضاً شهدت أداءاً مخيباً للبعض الأخر.. رجل رائع: عبد الواحد السيد "الزمالك - جون أويري "الإسماعيلي" شهدت المباراة تألق بعض اللاعبين فكان أداء حازم إيمام ظهير أيمن الزمالك جيداً بسبب تفوقه المهاري، وأيضاً تألق لقلب دفاع الفريق عمرو الصفتي الذي أداى مباراة جيدة، وكان القطري حسين ياسر له جزء من التألق خلال الشوط الأول.. كما ظهر من فريق الإسماعيلي أكثر من لاعب بمستوى جيد مثل أحمد خيري وعبد الله الشحات الذي كان مكلفاً برقابة شيكابالا وقضى على خطورته تماماً.لكن كان أكثر اللاعبين الرائعين من فريق الزمالك بل من الفريقين هو الأسد عبد الواحد السيد حارس العرين الأبيض الذي تكفل بإنقاذ أكثر من 5 أهداف محققة للإسماعيلي كان أغلبها من تسديدات غاية في الدقة لكنه كان لها بالمرصاد بفضل المرونة والرشاقة العالية، ولم يتأثر وحيد بالهجوم الشرس الذي شنه لاعبو الإسماعيلي في الدقائق العشرة الأخيرة ولم يهتز وحافظ على نظافة شباكه.على الجانب الأخر تألق النجم النيجيري جون أويري ورقة الإسماعيلي الرابحة والرائعة خلال اللقاء وأزعج دفاعات الزمالك بشدة بفضل السرعة والمهارة في الإنطلاق من جميع أجزاء الملعب فكان يظهر مرة في اليمين وتارة أخرى في اليسار وثالثة من العمق، وفي نهاية المباراة لعب كمهاجم متقدم وسبب ضغطط رهيب على مرمى الزمالك ومدافعيه.رجل مخيب: شيكابالا "الزمالك" - أحمد سمير فرج "الإسماعيلي"  على عكس المتوقع من كل من شاهد اللقاء وكان ينتظر التألق من بعض اللاعبين بصفتهم من أهم الأوراق الرابحة.. ظهر هؤلاء بمستوى مخيب، فكان أداء محمد عبد الشافي غير مرضي بالمرة رغم أنه مفتاح الهجوم من الجبهة اليسرى لكنه لم يتقدم كثيراً ولم يمارس هوايته في إرسال العرضيات المتقنة، وأيضاً جاء أداء عاشور الأدهم أقل من المتوسط.. ومن الإسماعيلي لم يقدم حسني عبد ربه المستوى المأمول نظراً لتواجده في المنطقة الدفاعية، ولم يكن الثنائي محمد محسن أبو جريشة وعبد الله السعيد أفضل حالاً.لكن جاء أداء الثنائي محمود عبد الرازق "سشيكابالا- لاعب وسط الزمالك وأهم أوراقه الهجومية الرابحة، وأحمد سمير فرج- المدافع الأيسر للإسماعيلي المميز بعرضياته الرائعة وتصويباته المتقنة مخيباً لكلا جماهير الفريقين.. فلم يكن شيكابالا هو الذي يستطيع إنهاء أي مباراة لصالح الزمالك في الأوقات الصعبة، وإستسلم لرقابة عبد الله الشحات ولم يظهر في الكادر سوى في كرة أو إثنتين ولم يشكل أي خطورة حقيقية على مرمى الدراويش.أما أحمد سمير فرج فقد تفوق عليه حازم إمام تماماً وجعله متمركز في الجزء الدفاعي، ولم يستطع التقدم للأمام كثيراً ورغم وجود رأسي حربة في الهجوم لكن لم يرسل فرج أي كرة عرضية متقنة وإكتفى بإستخدام القدم اليمنى التي لا يجيد اللعب بها فكان مكان هذه العرضيات والتسديدات في المدرجات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل