المحتوى الرئيسى

الأربعاء.. الأوبرا تفتح متحف عبد الوهاب مجاناً

05/02 23:09

قررت إدارة دار الأوبرا المصرية برئاسة الدكتور عبد المنعم كامل، فتح متحف الموسيقار محمد عبد الوهاب والآلات الموسيقية مجاناً للجمهور فى الفترة من الأربعاء 4 وحتى 11 مايو من الساعة العاشرة صباحاً وحتى الثالثة عصراً بمسرح معهد الموسيقى العربية فى شارع رمسيس، وذلك إحياء للذكرى 20 على رحيل موسيقار الأجيال محمد عبد الوهاب. يأتى ذلك فى أطار حرص وزارة الثقافة على إحياء ذكرى رموز وإعلام الموسيقى والغناء فى مصر والوطن العربى، وحتى تتمكن الأجيال الجديدة من التعرف على عبقرية الفنان العظيم الذى أثرى الحياة الموسيقية فى مصر والعالم العربى بأعماله الفنية. ويتيح متحف محمد عبد الوهاب للزائر نبذة عن حياة موسيقار الأجيال الذى يستقبل الزائرين بموسيقاه وأغانيه، حيث يحتوى المتحف على عدة قاعات، واحدة منها تحمل اسم (قاعة الذكريات) وتنقسم إلى جناحين، الأول يلقى الضوء على طفولة الفنان محمد عبد الوهاب ونشأته وخطواته الأولى إلى عالم الموسيقى العربية والسينما المصرية وعلاقته بالكتاب والفنانين والجوائز التى حصل عليها، أما الجناح الثانى يضم عدداً من الغرف الخاصة بالفنان مثل غرفتى نومه والمكتبة ومجموعة من قطع الأثاث المفضلة لديه وبعض المتعلقات الشخصية التى أهدتها أرملته نهلة القدسى إلى دار الأوبرا، أما قاعة السينما تتضمن كل الأفلام التى قام محمد عبد الوهاب بتمثيلها وتعرض على شاشات خاصة، وتحتوى قاعة الاستماع والمشاهدة على أرشيف كامل لأعماله من موسيقى وأغانى وأفلام كاملة وألبومات الصور الشخصية، أما المتحف الثانى فهو للآلات الموسيقية ويحتوى على مجموعة من الآلات القديمة، حيث تم العثور عليها أثناء ترميم معهد الموسيقى العربية وتجديدها بعناية. وتخصص القاعات المختلفة للمتحف تبعاً لنوعية معينة من الآلات مثل الوتريات وآلات النفخ والإيقاع وغيرها، حيث تحتوى كل منها على شرح موجز عن الآلة والجهاز الذى يمكن من خلاله الاستماع إلى صوت الآلة، ومنها البيانو الذى يحتوى على الثلاث أرباع تون، وآلة الكوتو اليابانية وآلة السينتار الهندية وآلة السانتور وآلة المندولين المعدنية التى عزف عليها محمد عبد الوهاب فى أغنية عاشق الروح بفيلم غزل البنات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل