المحتوى الرئيسى

> الموازنة الاستثمارية أمام الحكومة

05/02 21:06

بعد خلافات امتدت لنحو شهرين أرسلت وزارة التخطيط الموازنة الاستثمارية لوزارة المالية بعد أن تأخرت في اعدادها هذا العام ما أدي لارجاء تسليم الموازنة العامة للدولة بشقيها المالي والاستثماري وتقدير حجم الاحتياجات الأساسية والدين العام ومعدلات العجز المتوقع. وأكد مصدر بوزارة المالية لـ«روزاليوسف» بدء المناقشات الخاصة بالاستثمارات الحكومية وأوليات العام الحالي خاصة بعد أن انخفضت بنسبة 2% عن العام الماضي الذي كانت تسجل فيه 36 مليار جنيه، وذلك لحساب إجمالي الموازنة العامة وتحديد العجز المتوقع في الموازنة الجديدة وطرق تمويله من المصادر المختلفة. أضاف أن الخطة تركز علي تمويل الاستثمارات في قطاعي التعليم والصحة حيث تم نقل مخصصاتهما هذا العام بسبب الظروف الراهنة وعدم الرغبة في ضغط الموازنة العامة وتضخمها حيث سيتم التمويل من الموازنة الاستثمارية، لافتا إلي أن الدعم والأجور وفوائد الدين تستحوذ علي 75% من الموازنة الجديدة وبذلك لن يتبقي للقطاعات الحيوية مخصص مالي ولذلك سيتم اللجوء للتمويل الاستثماري. أشار المصدر إلي أن الخطة الاستثمارية ركزت علي إنهاء المشروعات المفتوحة من أعوام سابقة في الصرف الصحي والطرق والكباري والكهرباء وجميع المشروعات الخدمية حيث إنه سيكون لها مردود علي الاقتصاد في تنشيط الطلب علي الخامات في السوق المحلية فضلا عن انخفاض تكلفتها في الموازنة. وأوضح أنه لن يكون هناك مشروعات كبري تمولها الحكومة منفردة حيث إن التكلفة تكون مرتفعة والنتائج لا ترضي الطموحات، مؤكداً أن الفترة المقبلة ستشهد تعاونا بين القطاعين العام والخاص لانجاز خطط التنمية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل