المحتوى الرئيسى

أثيوبيا توافق على تأجيل التصديق على الأتفاقية الإطارية لحوض النيل ..لجنة خبراء بمشاركة مصر لبحث مشروع السد

05/02 19:14

اعلن رئيس الوزراء الاثيوبي ملس زيناوي ان بلاده ستؤجل التصديق على الاتفاقية الاطارية الشاملة لحوض النيل حتى انتخاب برلمان جديد ورئيس جديد في مصر، كما اعلن ايضا موافقته على تشكيل لجنة من الخبراء من الاثيوبيين والمصريين والسودانيين والاجانب لبحث مشروع السد، واذا كانت هناك اضرار سنعدلها ، وقال "اننا نؤمن بأن هذا السد يعود بالخير على اثيوبيا والدول المجاورة مصر والسودان ولكننا كي يطمئن الشعب المصري قبلنا بمحض ارادتنا واحتراما لمشاعر هذا الشعب واحتراما لثورته ان نتخذ هذا الموقف في انتظار مصر حتى تكون لديها حكومة منتخبة من الشعب وتشكيل هذه اللجنة للنظر في موضوع السد".جاء ذلك خلال لقاء زيناوى اليوم مع وفد الدبلوماسية الشعبية المصرية الذى يقوم حاليا بزيارة لاثيوبيا ، وقال رئيس الوزراء الاثيوبي ملس زيناوي "اننا اتخذنا هذا الموقف بتعليق التصديق على الاتفاقية الاطارية الشاملة حتى انتهاء الشعب المصري من انتخاب حكومة جديدة ورئيس جديد، وان هذا الموقف اتخذ عن طيب خاطر، تقديرا للشعب المصري، وان هذا هو موقف اثيوبيا، وانه يحق لبقية الدول التي وقعت على الاتفاقية، ان تحذو حذو الموقف الاثيوبي، أو ترفضه.وأضاف "اننا نتخذ هذا الموقف تقديرا للشعب المصري ولوفد الدبلوماسية الشعبية المصرية ولتوطيد اواصر المحبة والصداقة بين الشعبين المصري والاثيوبي".واكد رئيس الوزراء انه اطلع على نماذج متعددة للسدود وانه كان حريصا على ان يختار النموذج الذي يولد الكهرباء فقط ولا يستخدم مياه تذكر في ري الاراضي الزراعية.وقال ان "افريقيا عظيمة طالما ان مصر عظيمة، ونحن حريصون كل الحرص على رفاهية ورخاء وتقدم الشعب المصري قدر حرصنا على تقدم ورخاء شعب اثيوبيا".وقال "انني اقول للمصريين، ان هذا السد في صالح مصر والسودان ولن يضرهما في شىء ولكن لكي يطمئن الشعب المصري بشكل اكثر ولكي تزول كل الشكوك التي اوجدها النظام المصري السابق، فانا اقبل بتشكيل لجنة من خبراء اثيوبين ومصريين وسودانيين وخبراء اجانب لفحص مشروع سد الالفية والتأكد من انه لن يسبب اي اضرار لمصر والسودان رغم تأكدي من ذلك، الا انه اذا انتهت اللجنة الى عكس ما اقول فانني على استعداد على الفور لتعديل هذا المشروع".واستطرد القول ان "هذه القرارات التي اتخذتها الان تأتي احتراما للشعب المصري ولثورته ولوفد الدبلوماسية الشعبية ولكي يطمئن الشعب المصري الذي نكن له كل احترام وتقدير

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل