المحتوى الرئيسى

الإفراج عن مالك صحيفة ''سبأ'' السعودية ورئيس تحريرها

05/02 17:43

كتب – يوسف جمال: تمكنت أجهزة الأمن بالقاهرة من كشف غموض واقعة اختفاء مالك جريدة ''سبأ'' السعودية ومدير تحريرها،  الجريدة، حيث تبين أن عاطلين وزوجتيهما خطفوا المجني عليهما وطلبوا فدية 100 ألف جنية لأطلاق سراحهما.وتم إيداع المبلغ في أحد البنوك بالقاهرة وقام المتهمين باستلام المبلغ مقابل إطلاق سراح المجني عليهما.. تم إلقاء القبض على المتهمين وتولت النيابة التحقيق. كانت أجهزة الامن بالقاهرة قد تلقت بلاغا من عبد الله محمد إسماعيل ''36 سنة'' سكرتير تحرير بجريدة سبأ السعودية ومقيم بفندق بمنطقة جاردن سيتي باختفاء صديقيه على عبده على ''37 سنة'' مالك الجريدة وسلطان سليمان محمد ''27 سنة'' مدير تحريرها.وأكد المبلغ أنه تلقى رسالة هاتفية من محمد حسن الشهري رئيس تحرير ''سبأ'' بتلقيه اتصالا من مالك الجريدة بانه ومدير التحرير محتجزين داخل شقة على يد 4 أشخاص سيدتين ورجلين وطلبوا فدية 100 ألف جنية لأطلاق سراحهم ووضعها في أحد فروع بنك مصر باسم نور الدين على حسن. واضاف المبلغ أنه تم إيداع المبلغ، وقام المتهمين بإطلاق سراح المجني عليهم وتوجهوا الى قسم الشرطة.وتبين أن وراء عملية الخطف كلا من نور الدين على حسن ''37 سنة'' وأن الأول استعان بزوجته لاستدراج السعوديين لإحدى الشقق ثم قام وزميله بتهديدهما بالأسلحة وتصويرهما في أوضاع مخلة مع زوجتيهما وقام المتهمين باستدراجهم الى شقة بمنطقة مدينة المعراج بالبساتين واستولوا على مبلغ 2900 جنيه، وبعد تسلم المتهمين المبلغ قاموا بإطلاق سراح المجنى عليهم بمنطقة الكيت كات بإمبابة.وتمكنت أجهزة الامن من إلقاء القبض على المتهمين الأربعة وأرشدوا عن الافلام المخلة التي قاموا بتصويرها وتبين انهم اشتروا من حصيلة المسروقات سيارة حديثة ومشغولات ذهبية بمبلغ 23 ألف جنية.. تم إحالة المتهمين إلى النيابة للتحقيق.اقرأ أيضا:القبض على 16 بلطجيا فى دوريات مكثفة للجيش والشرطة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل